محمد صلاح (رأس الخيمة) أكدت وزارة الاقتصاد أنها منعت بالتعاون مع منافذ البيع وصول السلع المخفضة إلى البقالات الصغيرة، والتي كانت محل شكاوى العديد من الأهالي العام الماضي خاصة في المناطق البعيدة حيث كانت هذه البقالات تشتري كميات كبيرة من السلع الخاضعة لتخفيضات في منافذ البيع الكبرى ضمن العروض الرمضانية ، وتبيعها بأسعار مضاعفة للمستهلكين خلال شهر الفضيل وبعده. وقال الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في الوزارة إن هناك تعاوناً مع جميع منافذ البيع لعدم وصول هذه السلع المخفضة لأصحاب البقالات الذين كانوا يعيدون طرح تلك السلع مرة أخرى بأسعار أعلى، خاصة أن غالبية السلع التي تخفض أسعارها غير مميزة في شكلها الخارجي، وهو ما وضع تحدياً أمام المراقبين في الوزارة لمراقبة هذه البقالات. وأضاف: «نفذنا خلال الفترة الماضية حملات تفتيشية في إمارة رأس الخيمة خاصة في المناطق البعيدة للتحذير من رفع الأسعار أو شراء هذه العروض، كما تجاوبت المراكز التجارية ومنافذ البيع الكبرى مع تعليمات الوزارة والخاصة بعدم وصول هذه السلع للبقالات، مشيراً إلى أن العديد من هذه المراكز رفض بيع السلع لأصحاب هذه البقالات بعد اكتشاف أمر بعضهم خلال عملية التسوق». وتابع: «جميع السلع متوفرة، وهو ما ساهم في انخفاض الأسعار واشتداد المنافسة بين منافذ البيع على إجراء العروض الرمضانية، والتي انصبت في صالح المستهلك، مشيراً إلى أن الكثير من السلع وصلت نسبة التخفيض فيها إلى 50%، في الوقت نفسه كثفت الوزارة من عمليات الرقابة على منافذ البيع وحذرت من أي تلاعب في الأسعار». إلى ذلك، أحالت وزارة الاقتصاد شكاوى بعض الأهالي والمقيمين حول التلاعب في بعض العروض الرمضانية لدائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة، كونها الجهة التي أصدرت الموافقة على التخفيض بالصيغة التي رآها مستهلكون أنها غير واضحة ما اضطر كثيرين منهم لترك السلع عند المحاسبة بسبب اللبس الذي أحدثه العرض، والذي تبين أن التخفيض لا يشمل سوى السلعة الثانية عند شراء سلعتين من نفس المنتج. من ناحية أخرى، تشهد أسواق التمور في رأس الخيمة إقبالاً كبيراً من الأهالي خاصة بعد نزول أسعار الكثير من هذه التمور التي تجد إقبالاً كبيراً من الأهالي والمقيمين من «النغال» الذي انخفض سعره من 100 درهم للكيلو إلى 30 درهماً أمس مع توفر كميات كبيرة منه، كما انخفضت معظم أنواع التمور الأخرى في المراكز والمحال التجارية تزامناً مع بدء موسم التمور العمانية، إلى جانب طرح كميات كبيرة من التمور المستوردة وبأسعار مناسبة.