الاتحاد

الرياضي

الرجبي يدخل المدارس بـ 16 حصة تدريبية

الصغار يتعلمون أساسيات الرجبي (أرشيفية)

الصغار يتعلمون أساسيات الرجبي (أرشيفية)

دبي (الاتحاد) - تنظم جمعية الرجبي، بالتعاون مع مبادرة الأميرة هيا بنت الحسين لتطوير التربية الصحية والبدنية والرياضة المدرسية، برنامج نشر اللعبة بالمدارس، تنفيذاً لبنود مذكرة التفاهم الموقعة بين المبادرة وجمعية الرجبي. وينطلق البرنامج الأحد المقبل ويستمر 6 أسابيع متواصلة للعبة الرجبي خلال حصص التربية الرياضية لـ 5 مدارس حكومية، بالإضافة لمدرسة خاصة، تم اختيارها نظراً لغالبية طلبتها من الطلبة المواطنين، وهم المستهدفون من قبل الجمعية، وجميع تلك المدارس بإمارة دبي.
ويتكون البرنامج التطويري من 16 حصة تدريبية مدة كل واحدة ساعة ونصف الساعة، ويقوم بتدريب الطلبة مدير تطوير الرجبي بالجمعية واين مارسترس وبحضور مدرسي التربية الرياضية بتلك المدارس، كما أن هناك برنامجاً تطويرياً معداً لإمارة أبوظبي سيطبق في فبراير المقبل بنفس آليات عمل برنامج تطوير نشء مدارس إمارة دبي.
وأكد محمد فلكناز رئيس مجلس إدارة الجمعية “إن نشر اللعبة في المدارس يدخل ضمن خططنا الحالية لسنة 2012 والمستقبلية للسنوات المقبلة، ويمثل تفعيل لدور طلبة المدارس وتوسيع قاعدة الممارسين، من خلال تكوين مراحل سنية مختلفة وتصاعدية، ويبدأ برنامج الفئة العمرية 12 سنة بالتدريب على مهارة لمس الخصم أو مايسمى برجبي “تتش”، ثم فئة 14 سنة على الاحتكاك مع الخصم جسدياً أثناء المباراة وفئة 16 سنة على مهارة خطف الكرة واستخلاصها من الخصم”. واضاف: “نعمل جاهدين بالتعاون مستمر مع شركائنا الاستراتيجيين لدعم نشاطنا، وتعد مبادرة حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين من أفضل الداعمين لخططنا الرامية لتطوير رياضية الرجبي بمدارس الدولة، واختيار أفضل العناصر لتكوين منتخبات وطنية”.
وقال قيس الظالعي أمين السر المساعد المشرف على الاستراتيجية الخاصة بالجمعية: “نسعى إلى تطبيق كل ما ورد من أهداف ومبادرات تشغليه لسنة 2012 الواردة في الاستراتيجية المعتمدة من قبل الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ويعتبر دعم الأنشطة المدرسية من المبادرات التشغيلية للهدف الثالث من استراتيجيتنا ألا وهو تطوير اللعبة وتحقيق البطولات.

اقرأ أيضا

سفراء «كرة الإمارات» يترقبون قرعة «أبطال آسيا» اليوم