الاتحاد

الإمارات

سفارة الدولة في استوكهولم ترعى مبادرة «نساء من أجل التنمية المستدامة»

استوكهولم (وام)- رعت سفارة الدولة في استوكهولم المبادرة التي تبنتها كل من الكلية الدولية بجامعة زايد ومركز الدراسات الشرق أوسطية بجامعة لوند السويدية تحت عنوان “نساء من أجل التنمية المستدامة” وبدعم من قطاع الأعمال السويدي ممثلاً في بنك نورديا.
واستقبلت سمو الأميرة فيكتوريا انغريد اليس ديزيريه ولية عهد مملكة السويد الوفود المشاركة في المنتدى التي تمثل عدة قطاعات من دولة الإمارات مثل المصرف المركزي ومدينة مصدر ومؤسسة دبي الخيرية لرعاية النساء والأطفال وجمارك دبي وكلية دبي الحكومية، إلى جانب السيدات السويديات.
ووجدت المبادرة دعماً قوياً من الحكومة السويدية حيث ألقت كلمة الافتتاح ايفا بيورلينج وزيرة التجارة الخارجية واستعرضت فيها أهمية العلاقات الاقتصادية بين الإمارات وبلادها وأكدت دور المرأة الرائد في مجال الأعمال، داعية إلى تقديم الدعم اللازم له.
وألقت الشيخة نجلاء القاسمي سفيرة الإمارات لدى مملكة السويد كلمة حول دور المرأة الإماراتية في كافة المجالات والتقدم الذي أحرزته خلال العقود الأربعة منذ قيام الدولة.
واختتمت فعاليات الملتقى بكلمة آنا ماريا كورازا بيلد ممثلة مملكة السويد لدى البرلمان الأوروبي، التي دعت خلالها السيدات الحاضرات إلى العمل الجاد لبلوغ أهدافهن وتحقيق طموحاتهن.
واستمرت أعمال الملتقى على مدار يومي 31 مارس الماضي و 1 أبريل الجاري بهدف إيجاد فرص للتواصل بين سيدات الأعمال من دول مجلس التعاون الخليجي والدول الاسكندنافية عبر تكثيف الفعاليات الخاصة بموضوع الاستدامة وإجراء الأبحاث والبرامج المتنوعة لدعم القيادات النسائية.

اقرأ أيضا

حاكم أم القيوين يقدم واجب العزاء بوفاة ماجد خلفان بن ثنية