الاتحاد

أخيرة

فريق ماكين يوزع بطاقات ساخرة على الصحفيين

فوجئ الصحفيون الأميركيون المعتمدون لتغطية حملة المرشح الجمهوري إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية جون ماكين بتلقيهم بطاقات تصفهم بأنهم من ''فريق الفئة بي''· وشرح مسؤولون في الحملة التي يخوضها سناتور اريزونا أن الأمر لا يتعدى كونه مزحة للسخرية من نجوم الصحافة الأميركية الذين يرافقون المرشح الديموقراطي إلى البيت الأبيض باراك أوباما في جولته الدولية· وحملت البطاقات على إحدى جهتيها صورة لتمثال الحرية كتب فوقها ''الفريق الصحفي التابع لماكين· فريق الفئة بي، جامعي، تم إبقاؤه في الصفوف الخلفية لنقل أخبار أميركا''·
وعلى الجهة الأخرى، من البطاقة رسم كاريكاتوري لفرنسي يرتدي قبعة تقليدية ويسكب كاساً من النبيذ على خلفية برج إيفل كتب عليها ''الفريق الصحفي التابع لماكين· الفريق الأصغر تم إبقاؤه في الصفوف الخلفية ليكتب تقريراً في أميركا''· ويتهم فريق حملة ماكين وسائل الإعلام الأميركية بأنها مغرمة بأوباما وأطلقت شريط فيديو يندد بالانحياز لصالحه· ويتعرض الشريط لعدد من الصحفيين العاملين في شبكات التلفزيون على وجه الخصوص·

اقرأ أيضا