الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يسعى للتعويض أمام الوحدة السوري

منتخبنا يخسر ضربة البداية أمام الرياضي اللبناني ويسعى للتعويض في ثاني لقاءاته اليوم

منتخبنا يخسر ضربة البداية أمام الرياضي اللبناني ويسعى للتعويض في ثاني لقاءاته اليوم

تقام اليوم ثلاث مواجهات ساخنة في ثالث أيام بطولة دبي الدولية لكرة السلة رقم 21، والمقامة على صالة نادي الأهلي، ويلتقي منتخبنا في المباراة الأولى مع الوحدة السوري، ضمن منافسات المجموعة الأولى، ويقام اللقاء في الخامسة مساءً، فيما يواجه ممثلنا الثاني النصر فريق الجلاء السوري في التاسعة مساءً، ضمن منافسات المجموعة الثانية، وفي المباراة الثالثة يواجه الرياضي اللبناني الجزيرة المصري في الساعة السابعة مساء.
في المباراة الاولى يسعى منتخبنا إلى تعويض خسارة الافتتاح أمام الرياضي اللبناني وإدارك الفوز، رغم أن الهدف من المشاركة في البطولة الاعداد الجيد للمحطات المقبلة وعلى رأسها بطولة الخليج التي تستضفها الإمارات ديسمبر المقبل، وفي هذا الإطار يأمل مدرب منتخبنا تحقيق أكبر قدر من الاستفادة، ويعتمد في لقاء اليوم على مجموعة من أبرز لاعبينا، وهم: طلال سالم ويونس خميس وابراهيم خلفان وابراهيم عبيد وحسين علي وأيوب عباس وصالح سلطان وصلاح خليفة وسعيد عاشور ومال الله راشد وعلي عباس وجاسم محمد وعمر خالد.
أما الوحدة السوري، فيعتبر في أفضل حالاته الفنية في الوقت الحالي جيدة، خاصة أنه قبل الوصول إلى دبي حقق الفوز بفارق 24 نقطة على الحرية الحلبي في البطولة المحلية وهو الفوز الثالث على التوالي.
ورغم أن الفريق يمر بمرحلة تجديد دماء، لكنه في الوقت نفسه يسعى لتحقيق الفوز، خاصة وأن طموحات الوحدة لن ترقى إلى المنافسة على اللقب بعد التصريحات التي أدلى بها أكثر من مصدر بالفريق بأن الهدف من المشاركة هو إعداد فريق جديد للمحطات المقبلة.
وفي ستكون المباراة الثانية التي تجمع الرياضي اللبناني والجزيرة المصري مواجهة قوية بين فريقين لهما العديد من الأطماع في البطولة، وإن كانت طموحات الفريق اللبناني أكبر لوجود مجموعة كبيرة من اللاعبين المتميزين، وكون الرياضي أيضا يدافع عن لقبه ويسعى للتتويج للمرة الثالثة على التوالي بقلب بطولة دبي والخامسة في تاريخه تحت قيادة مدربه فؤاد ابو شقرا.
ويضم الرياضي أفضل اللاعبين في البطولة التي انطلقت عام 1989 وأبرزهم الأميركي ميت جونسون ومات فريجي وجو فوجل وسي، جي كيليز وعلي محمود، فيما سيفتقد الفريق جهود نجمه السابق فادي الخطيب بعد انتقاله إلى الشانفيل اللبناني.
أما فريق الجزيرة، فيعتمد على لاعبيه اسلام سالم، رامي جنيدي، شريف جنيدي، محمود محمد، عمرو شريف، وائل بدر، محمد ابراهيم دسوقي، التونسي محمد نعيم، الأميركي جاريد ميرل، أحمد هاشم، مصطفى مشعل، طارق سعيد، عمر سالم وأحمد فهمي.
وكان الجزيرة قد خسر مباراته الأولى أمام مهرام في اليوم الأول بنتيجة 80/90.
وفي المباراة الثالثة، يسعى النصر بطل كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة إلى تحقيق الفوز وتجاوز عقبة الجلاء السوري في ثاني مبارياته، رغم أن النصر يدخل البطولة في البطولة بهدف الاحتكاك ليس بهدف المنافسة على اللقب، حسبما أكد مسؤولو الجهاز الفني، ولكن من أجل الاعداد للفترة المقبلة من بطولات محلية.
ويعتمد طارق سليم المدير الفني للنصر على مجموعة من لاعبيه، وهم: طلال مصبح، هشام حسن، سالم عبيد، خالد عبيد، عمر عثمان، ماجد حميد، علي خليل، أحمد علي، غريب راشد، والتونسي رضوان سليمان لاعب نادي الشعب، والأميركي ليزلي محترف الشارقة، إضافة الى الأميركي فينسن جونس.
في المقابل، فإن الجلاء السوري له أطماع المنافسة بعد العرض الجيد والفوز على سمارت الفلبيني في مباراتهم الاولى أمس الاول، ويعتمد الفريق على مجموعة بارزة من النجوم ومنهم: الثنائي الاميركي ديمتري شاو وجرانت تومسون وشريف الشريف وايدر ارجو ومارسيل يعقوب.

منصور بن محمد: البطولة متميزة والحضور الجماهيري يجسد النجاح

دبي (الاتحاد) - وجه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس نادي الشباب الشكر إلى اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية لكرة السلة رقم 21 لما وصلت إليه من مستوى عالمي. وقال سموه عقب افتتاح البطولة أمس الأول: “النجاح الذي تميزت به البطولة يدل على التطور الكبير لها عاماً بعد الآخر، ولعل الحضور الجماهيري الذي يميز البطولة يعتبر إحدى علامات النجاح ولا بد من الإشادة بجمهور البطولة من مختلف الجاليات”. وأشاد سموه باتحاد كرة السلة وهو يقف وراء هذا العمل الكبير كل عام، مؤكداً أن الاتحاد يعتبر واحداً من الاتحادات الرياضية المهمة في الدولة”. واختتم حديثه: “الدولة تولي الرياضة أهمية كبيرة وكل الاتحادات الرياضية تجد الاهتمام والدعم في سبيل تحقيق أهدافها المرجوة”.


قاسم سلطان: البطولة من أهم الأحداث في الوطن العربي والشرق الأوسط

دبي (الاتحاد) - قال قاسم سلطان الرئيس الفخري لاتحاد كرة السلة: “البطولة أصبحت من أهم الأحداث في الوطن العربي والشرق الأوسط على أقل تقدير، بفضل استمراريتها والمحافظة على توقيتها المناسب كل عام، إلى جانب مشاركة أفضل الفرق والاهتمام والمتابعة الجماهيرية التي تحظي بها.
وأكد قاسم سلطان: “تنظيم البطولة هذا العام بتواجد العديد من الشركات والمؤسسات التجارية فيها يبرهن على الجهد الذي يبذله اتحاد اللعبة واللجنة المنظمة العليا للبطولة، وأهم ما يميز البطولة معاصرتها لنهضة دبي في كل المجالات وانعكس ذلك على مساهمة مؤسساتنا الوطنية والتجارية في دعمها للبطولة عبر أكثر من 20 عاماً”. وطالب قاسم سلطان بمزيد من الدعم من المؤسسات في ظل النجاح الذي ظلت تحققه هذه البطولة، لاسيما وأنها أصبحت من البطولات الشهيرة داخل وخارج الإمارات. وقال: “رعاية منتخبنا عبر مجموعة سلطان للاستثمار تعتبر واجباً وطنياً الهدف الأول والأخير منها دعم المنتخب الذي يفترض أن يجد الدعم اللازم خاصة أنه من المنتخبات التي حققت إنجازات لافتة في المنطقة الخليجية ولديه سمعة جيدة علي المستوى الإقليمي والقاري”.


صلاح تهلك: «دبي الرياضي» يدعم كل بطولات الإمارة

دبي (الاتحاد) - قال صلاح تهلك عضو مجلس دبي الرياضي: “بطولة دبي تحظى بدعم ورعاية مجلس دبي والبطولة لها جماهيرها ولها طعم خاص وكانت من قبل في شهر رمضان وحاليا أصبحت بطولة دولية ضمن الروزنامة الخاصة بالاتحاد الدولي، ونحن في مجلس دبي الرياضي نهتم بهذه البطولة من كافة النواحي والمجلس له دور كبير في كافة الألعاب ومنها السلة أيضا ولم نقصر مع أي رياضة في الامارة بما فيها بطولة دبي للسلة”. وقال: “البطولة تضم مدارس تدريبة مختلفة ولاعبين على مستوى عال جداً وهو ما يخدم مصلحة منتخبنا الوطني أيضا وكافة انديتنا عليها الحضور ومشاهدة هذه المستويات والاستفادة منها”.


الجلاء يكسب سمارت بسهولة


دبي (الاتحاد) - حقق فريق الجلاء السوري فوزاً كبيراً على فريق سمارت الفلبيني 76-90 في مباراة جاءت قوية، وتابعها جمهور غفير أشعل صالة النادي الأهلي.
وفرض الجلاء أفضليته على مجريات الأشواط الأربعة، فيما لم يتمكن الفريق الفلبيني من مجاراة البطل السوري، بدأت المباراة بتقدم سوري وصل 13/صفر بعد الرهبة الكبيرة التي لازمت سمارت وجعلته يخسر النقاط المتنوعة.
ولم يستطع الفريق الفلبيني التقدم على الجلاء طوال اللقاء وكانت أفضل نتيجة حققها التعادل لمرة واحدة على مدار الشوطين بنتيجة 29/29 في الربع الثاني، وباستثناء ذلك كان التفوق سورياً.
واستطاع مارسيل يعقوب قيادة فريقه للانتصار، حيث سجل 19 نقطة وتلاه في التهديف الأميركي جارنت تومسون 16 نقطة والأميركي الآخر ديمتري شو 13 نقطة وشريف الشريف 12 نقطة.
وفي الطرف الآخر تألق الفلبيني كاسيو جوزيف ايفانز وسجل 23 نقطة وليستير ماركوت 11 نقطة وباراسيل مارنيل 11 نقطة، أدار هذه المباراة طاقم إماراتي مكون من: حسن حاجي حكم أول ويعقوب غابش حكم ثاني ومحمد صالح محمد حكم ثالث.


أفضل لاعب شامل يغيب عن البطولة


دبي (الاتحاد) - يغيب عن البطولة الحالية واحد من أفضل اللاعبين العرب وهو المصري إسماعيل أحمد، الذي أختير أفضل لاعب شامل في النسخة الماضية عندما كان يلعب محترفاً في صفوف فريق الرياضي اللبناني حامل اللقب الذي تفوق في اللقاء الختامي على زين الأردني 77-74 وكان إسماعيل أحمد أفضل مسجل في صفوف الرياضي برصيد 18 نقطة في تلك المباراة.
ووراء غياب هذا اللاعب عن الرياضي العديد من الحكايات والراويات التي كان لها الصدى الكبير وقتها، وتعود الحكاية إلى الخلاف الكبير الذي وقع بين اللاعب وناديه عقب الفوز بالبطولة الماضية، حيث رفض إسماعيل المشاركة مع فريقه قبل الحصول على مكافأة الفوز، وفي مباراة تالية لقراره هذا خاض الرياضي مباراة بالدوري اللبناني وخسرها بفارق كبير أمام المتحد، وكان قرار إسماعيل أحمد ومعه فادي الخطيب بمثابة تمرد من هذا الثنائي وقيل وقتها إنهما (إسماعيل والخطيب) قد قاما بتحريض بقية اللاعبين.
هاجت الجماهير السلاوية في الرياضي اللبناني، وعلى الفور عقدت إدارة النادي وقتها برئاسة المهندس هشام الجارودي مجموعة من القرارات وتم عرضها في مؤتمر صحفي موسع ومن هذه القرارات: وقف قائد الفريق إسماعيل أحمد واللاعب فادي الخطيب عامين، وتكليف اللجنة القضائية إقامة دعوى بحق اللاعبين لحفظ حقوق النادي المادية والمعنوية، ومعاقبة بعض اللاعبين الآخرين لانصياعهم وراء طلب إسماعيل والخطيب ومنهم: عمر الترك وعلي محمود وجو فوجل ومحمد إبراهيم وحسين توبة وعلي فخر الدين ونايت جونسون وتم خصم راتب شهر من كل منهم وحرمانهم من المكافآت السابقة.
وكان هذا القرار بمثابة الورقة الأخيرة بين إسماعيل أحمد والرياضي حيث انتقل بعدها على سبيل الإعارة لاتحاد جدة.


رأي لجنة الإحصاء: الطول مشكلة منتخبنا وسمارت الأضعف

دبي (الاتحاد) - أكد منجي بن المنصور رئيس لجنة الاحصاء في البطولة أن اليوم الأول للمنافسات شهد مستويات رائعة من غالبية الفرق المشاركة، شاهدنا فرقا مستواها جيد وجاهزة للمنافسة على البطولة ومنها مهرام الإيراني ولديه امكانيات عالية من سرعة وقوة في الدفاع والهجوم وهو فريق متكامل، أما الرياضي اللبناني فقد استرجع امكانياته وقام بتكوين فريق متميز، ليحافظ على لقبه كما أن الجلاء السوري ظهر بمستوى يمنحه الفرصة للمنافسة. وقال: “فريق سمارت الفلبيني الأضعف من ناحية المستوى الفني وظهرت امكانيات لاعبيه بصورة محدودة، إلى جانب قصر القامة، كما أن الفريق ليس لديه لاعب تحت السلة ولا توجد لديهم مؤهلات الفرق الأخرى”.
وأكد أن الجزيرة المصري لم يظهر بمستواه المعروف، حيث كان محترفوه بعيدين عن دورهم الفعال ولم يصنعوا الفارق، وعن منتخبنا قال رئيس لجنة الاحصاء: “ينقص منتخب الامارات الطول لانه يصنع الفارق في لعبة السلة، ولدى اللاعبين امكانيات فردية عالية ولكن عنصر الطول له دوره الفعال وهناك لاعبون منعتهم الاصابات من التواجد مع المنتخب في البطولة والمنتخب الاماراتي بالامكانيات الحالية للاعبيه لن ينافس على اللقب والبطولة “.


المدير الفني لـ «الجزيرة»: الحكم كاد يفسد مباراتنا مع مهرام

دبي (الاتحاد) - أكد أحمد مرعي المدير الفني لفريق الجزيرة المصري أن ما حدث من مشادات في مباراة فريقه أمام مهرام الإيراني عادية جداً ولا ترقى إلى أي أبعاد أخرى.
وقال: “المشاحنات تحدث كثيراً ومن الممكن أن تحدث بين فريقي وأي فريق آخر سنلاقيه في البطولة، وأعتقد بأن حكم زاموسكي تسبب في بعض المشادات بين اللاعبين، بسبب الأخطاء التي ارتكبها واستفزت اللاعبين كثيراً بما قدمه من مستوى تحكيمي في هذه المباراة”.
وختم: “حدثت أخطاء في صفوف فريقنا، كما أن مهارة لاعبي مهرام كانت حاسمة في التفوق وحسم النتيجة ونتطلع إلى التعويض في المواجهات المقبلة”.


عيد الجماهير

في كل مرة يتجدد الحلم وتحضر الجماهير من كل حدب وصوب لمتابعة المباريات ومؤازرة الفرق التي تشارك في التظاهرة الكبيرة. المدرجات تمتلئ في كل المباريات وتتفاعل مع الحدث الكبير، اكثر الجاليات حضوراًُ أمس كانت الجالية اللبنانية التي شجعت فريقها بقوة أمام منتخبنا وحضرت جماهير كبيرة من الجالية السورية وكذلك الفلبينية. إنه عرس السلة السنوي في ضيافة دبي.

اقرأ أيضا

مانشستر سيتي يخطف الصدارة من ليفربول بعد الفوز على توتنهام