الاتحاد

عربي ودولي

12 قتيلاً في غارات جوية استهدفت إدلب

ضربات جوية  على محافظة إدلب السورية

ضربات جوية على محافظة إدلب السورية

استهدفت غارات جوية معقلاً للمسلحين في شمال غرب سوريا ما أسفر عن مقتل 12 مدنياً، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، فيما تستمر الاشتباكات العنيفة بين المسلحين والقوات الموالية للنظام.

وذكر المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، أن "غارات استهدفت أماكن في منطقة السوق الشعبي بكورنيش مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي" مشيراً إلى "مقتل ما لا يقل عن 12 مواطناً على الأقل وإصابة نحو 18 آخرين".


وتخضع محافظة إدلب ومناطق محيطة بها لاتفاق هدنة روسي-تركي تمّ إقراره في سبتمبر ونصّ على إقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين طرفي النزاع، إلا أن قوات النظام صعّدت منذ أسابيع وتيرة قصفها قبل أن تنضم الطائرات الروسية إليها لاحقاً وتمكنت من استعادة السيطرة على عدد من البلدات من الجهة الجنوبية.

وكانت هيئة تحرير الشام قد شنت هجوماً مضاداً على قوات النظام،أمس الثلاثاء، في شمال محافظة حماة، وفقاً للمرصد.
وتواصلت المعارك، اليوم الأربعاء، مما أدى إلى ارتفاع عدد القتلى من 44 إلى 52 قتلوا خلال 24 ساعة، بحسب المرصد مشيراً إلى أن من بينهم 29 مقاتلاً موالياً للنظام و 23 مسلحاً.

اقرأ أيضا

التلفزيون المصري يعلن وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي