الاتحاد

دنيا

الشاب مامي: استخلصت العبر من التجربة

الجزائر (أ ف ب) - قال نجم الراي الجزائري الشاب مامي الذي أفرج عنه الأسبوع الماضي بعدما حكم عليه بالسجن خمس سنوات في فرنسا على خلفية تعنيف صديقته إنه استخلص العبر من هذه التجربة. وقال الشاب مامي لصحيفة «لو سوار دالجيري» إنها «كانت تجربةً مؤلمةً وهذا أمر أكيد، لكنها شكلت أيضاً فرصةً للقيام بجرد حساب بالنسبة إلي».
وحكم على الشاب مامي بالسجن بعدما حاول إرغام شريكته السابقة البالغة من العمر 43 سنةً وتعمل مصورةً صحفيةً على الإجهاض.
إلى ذلك حمل الشاب مامي بقوة على مدير أعماله السابق الذي كان يعتبره «صديقاً» قبل أن يكتشف أنه «لم يكن يهتم سوى بالجانب المادي. ولم تكن تشكل مسيرتي المهنية بالنسبة إليه سوى استثمار تجاري».
وحُكم على مدير أعماله السابق ميشال ليكتورا (ميشال ليفي) الذي وصفته المحكمة بـ«المدبر والمحرض» على أعمال العنف التي طالت المرأة، بالسجن لمدة 4 سنوات. وقد أعلن الشاب مامي أنه سوف يعود إلى الجزائر في 17 أو 18 أبريل الحالي «للقاء العائلة والأصدقاء والعمل والتفكير بالمستقبل». وهو ينوي كذلك تسجيل أسطوانة جديدة. لكن إحياءه لحفل موسيقي في الجزائر ما زال مجرد مشروع. ومن المتوقع أن يحيي مغني الراي حفلًا في مرسيليا (فرنسا) في 30 أبريل وفي سوسة (تونس) ووجدة (المغرب).

وكان القضاء الفرنسي قد وافق في 16 مارس المنصرم على إطلاق سراح المغني المشروط. وهو كان قد مثل أمام القضاء بعدما فر طوال سنتين إلى الجزائر.

اقرأ أيضا