الاتحاد

الإمارات

«الرقابة الغذائية» تصادر كميات من الفيمتو الملوث في «الغربية»

عامل في مختبر تابع للرقابة الغذائية خلال فحص إحدى العينات

عامل في مختبر تابع للرقابة الغذائية خلال فحص إحدى العينات

شدد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية من إجراءاته التفتيشية على منفذ الغويفات الحدودي لمنع دخول أي منتجات من مشروب الفيمتو الملوث الذي تقرر سحبه من الأسواق لاحتوائه على فطريات وبكتيريا ضارة بصحة المستهلك.
وكثف مفتشو الجهاز من حملاتهم على جميع مراكز البيع والتجزئة في مدن المنطقة الغربية كافة لضمان خلو الأسواق من منتج الفيمتو الملوث عبوة 250 مل والتي أسفرت عن ضبط كمية من المنتج الملوث في كل من مدينة المرفأ وغياثي والسلع ومصادرة الكمية المضبوطة.
وأسفرت الحملات عن حجز 17 صندوقاً و11 عبوة من منتج فيمتو سعة 250 مل خلال حملات البحث والتحري التي انطلقت منذ اللحظة الأولى للإعلان عن وجود تلوث في هذا المنتج.
وأوضح سعيد جاسم محمد مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أن الشركة المنتجة لمشروب الفيمتو الملوث عبوة 250 مل أبلغت الجهاز بسحب المنتج من داخل الدولة، وكذلك وقف خط إنتاج المشروب المعني لحين إعادة النظر فيه، وذلك استجابة لطلبات الجهات المعنية داخل الدولة بعد ضبط كميات من المنتج بها فطريات وبكتريا ضارة بصحة المستهلك. وأوضح أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية قام باستدعاء المورد لسحب المنتج الملوث، مطالباً إياه بضرورة ضمان عدم إبقاء أي عبوات محتوية على أي شوائب في الأسواق، وهو ما التزم المورد بتنفيذه، وقام بالفعل بتنفيذ مطالب الجهاز وأخطرنا بذلك.
وأكد سعيد جاسم أن أي منتجات تدخل عبر منفذ الغويفات الحدودي يتم سحب عينة عشوائية منها وتحليلها بعد استيفائها للأوراق والمستندات المطلوبة لضمان سلامة المنتج وصلاحية للاستخدام ومطابقته للمعايير الغذائية المتعارف عليها في إمارة أبوظبي والتي تتفق والمعايير الدولية العالمية، وفي حالة وجود أي نتائج سلبية في العينة التي يتم فحصها مختبرياً يتم رفض المنتجات وإعادتها إلى المورد أو إعدامها، ولا يسمح إطلاقاً بدخول أي منتجات غير مطابقة للاشتراطات الصحية التي تضمن سلامة وصحة المستهلك.
وأشار سعيد جاسم إلى أن مفتشي جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية مستمرين في متابعة محال التجزئة كافة خاصة الصغيرة منها، لضمان خلو الأسواق تماماً من أي منتجات لهذا المشروب ومصادرة أي منتجات يتم ضبطها فوراً.
وشدد على أن صحة المستهلك خط أحمر لا يمكن تجاوزه بأي حال من الأحوال، وأن أي مخالفة للاشتراطات الصحية المتبعة في إمارة أبوظبي يتم التعامل بها بشده في إطار القوانين واللوائح المنظمة لذلك.
وكان جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية قد قام بحملة تفتيشية على منافذ البيع بالتجزئة كافة في المنطقة الغربية لضمان خلو الأسواق من منتج الفيمتو الملوث، وقد شملت تلك الحملات مدن المنطقة الغربية كافة، مدينة زايد وغياثي والسلع وليوا وجزيرة دلما والمرفأ.
وقد تم ضبط وحجز الكميات السابقة بتواريخ إنتاج في شهر فبراير من منافذ البيع في كل من المرفأ - غياثي – السلع، أما بقية المناطق فتم التأكد من خلوها من المنتج الملوث.
وأفاد الجهاز بأن الكميات التي تم ضبطها لم تتلف حتى الآن، وإنما تم حجزها لحين صدور نتائج التحليل، حيث تم أخذ عينات من المنتجات المحجوزة وإرسالها لمختبرات الجهاز لفحصها أسوة ببقية مناطق الإمارة للتأكد من طبيعة المنتجات.
ويؤكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أن جهود مفتشيه لا تزال متواصلة في المنطقة الغربية وأرجاء الإمارة كافة لضمان خلو محال البيع بالتجزئة والجملة من أي عبوة من عبوات المنتج الملوث.

اقرأ أيضا