الاتحاد

عربي ودولي

تقر 13 يونيو المقبل موعداً للانتخابات الرئاسية

علمت ''الاتحاد'' أمس من عضو في ''اللجنة المكلفة بجدولة الانتخابات الرئاسية''، إحدى 7 لجان ضمن ''المنتديات العامة للديمقراطية'' في موريتانيا، أنه تم إقرار يوم 13 يونيو المقبل موعدا للانتخابات الرئاسية المبكرة النتظر أن نظمها ''المجلس الأعلى للدولة'' برئاسة الجنرال محمد عبد العزيز الحاكم منذ الانقلاب العسكري الأخير يوم 6 أغسطس الماضي·
وتستهدف اجتماعات لجان ''المنتديات العامة للديمقراطية'' المتواصلة منذ أسبوع، رسم ''خريطة طريق'' لخروج موريتانيا من الوضع السياسي الناجم عن الانقلاب العسكري·
وطالب مشاركون في اجتماعاتها بإدخال تعديلات على الدستور لتعزيز سلطات رئيس الجمهورية من أجل تفادي تكرار تجربة الرئيس الموريتاني المخلوع سيدي محمد ولد الشيخ عبدالله· كما طالب آخرون بإنشاء هيئة عليا للجيش الموريتاني مهمتها الإشراف على مراقبة الديمقراطية وصيانتها والسماح للجيش بالتدخل في العملية السياسية ''عندما تقتضي الضرورة ذلك''· لكن أحزاباً سياسية بينها ''تكتل قوى الديمقراطية'' بزعامة أحمد ولد داداه أبدت تحفظها على تغيير الدستور دون إجماع وطني وأعلنت رفضها التام لترشح العسكر للانتخابات الرئاسية·
في غضون ذلك، تواصل وسائل الإعلام الحكومية بث نداءات من زعماء القبائل والتجمعات التقليدية الى الجنرال محمد عبد العزيز يناشدونه فيها الترشح للرئاسة، بل ذهب بعضهم إلى القول إن عدم ترشحه ''معصية''
وتقاطع ''الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية'' المناوئة للانقلاب العسكري الاجتماعات، معتبرة أن المشاركة فيها تعني اعترافا بشرعية الانقلابيين· وفي سياق متصل، قال رئيس البرلمان الموريتاني مسعود ولد بولخير بعد عودته من جولة في دول أفريقية دامت عدة أسابيع لحشد الدعم الإفريقي ضد الانقلاب إن رئيس المفوضية الأفريقية جان بينج أكد له أن لدى الاتحــاد الأفريقـــي معلومات خطيرة بأنه تم التخطيط لسبع انقلابات في إفريقيا جاهزة للتنفيذ عندما ينجح الانقلاب في موريتانيا

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة: عدد سكان العالم سيصل إلى 9.7 مليار نسمة في 2050