الشارقة (الاتحاد) أطلقت إدارة الشرطة المجتمعية بشرطة الشارقة، وبالتعاون مع طالبات كليات التقنية بالشارقة مبادرة «الجدران البيضاء» لمنع ظاهرة الكتابة على الجدران للارتقاء بمظهر المدينة، ومكافحة الظواهر السلبية. وقامت إدارة الشرطة المجتمعية باختيار مناطق عديدة بالإمارة، لصبغ الجدران، من خلال غرس مفهوم الشرطة المجتمعية وتوعية أفراد المجتمع بأهمية الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة للأفراد. وأكد العميد علي سيف النداس، مدير إدارة الشرطة المجتمعية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، أن الهدف من المبادرة لإيصال رسالة توعوية إلى المجتمع، من خلال قنوات التواصل المتنوعة، وذلك بهدف التوعية بأهمية الحفاظ على المنظر الحضاري والجمالي للجدران وعدم تشويهها، والمساهمة في نشر الوعي بين فئات الشباب لتعريفهم بأضرار هذه الظاهرة وآثارها السلبية حفاظاً على البيئة. وبين أن للآباء دوراً كبيراً في إرشاد أبنائهم وتوعيتهم من مخاطر الكتابة على الجدران وإرسال رسائل إيجابية لهم تحثهم على عدم الكتابة على الجدران، إضافة إلى إرشادهم إلى الوسائل الملائمة التي تساعد على تنمية مواهبهم وقدراتهم بشكل صحيح وفي المكان المناسب. حضر إطلاق الفعالية العميد عمر السويدي نائب مدير عام العمليات الشرطية والعميد علي سيف النداس مدير إدارة الشرطة المجتمعية والعقيد الدكتور عبيد المختن وعدد من رؤساء الأقسام بإدارة الشرطة المجتمعية.