الاتحاد

عربي ودولي

نسيان اسرائيلي لوثيقة كاد ينسف عملية تسليم أريحا


رام الله-تغريد سعادة - غزة-علاء المشهراوي: سلمت إسرائيل اريحا رسميا الى السيطرة الامنية الفلسطينية امس وسحبت قواتها من المدينة اثر تجاوز عراقيل غير متوقعة كادت تدفع الى ارجاء العملية مجددا، حيث قال مسؤولو امن فلسطينيون انه كان من المفترض ان يوقع الجانبان وثيقة خلال وقائع التسليم ومصافحة القادة لكن الجانب الاسرائيلي نسي ان يحضرها، وقال متحدث باسم الجيش الاسرائيلي:'لم نحضر الاوراق··سأتأكد مما اذا كان المطلوب منا ان نحضر هذه الوثائق ام لا··انها مشكلة اجرائية'·وكانت مصادر الجانبين قالت في وقت سابق ان القوات الاسرائيلية سلمت رسميا المدينة للسلطة الفلسطينية، وقال قائد شرطة اريحا اللواء أحمد عيد بعد لحظات من مصافحته نظيره الاسرائيلي في حفل قصير اقيم على مشارف المدينة:'من هذه اللحظة يستأنف الفلسطينيون سيطرتهم على أريحا'·
وقامت القوات الاسرائيلية بتفكيك نقطة التفتيش الرئيسية خارج المدينة، فيما بدأ الفلسطينيون في بناء نقطة بديلة قريبة· وقال ضابط اسرائيلي إن الاتفاق يشمل الانسحاب الاسرائيلي من قرية العوجا التي كانت محل خلاف بين الجانبين ومنعت تنفيذ الانسحاب من قبل، فيما تراجعت السلطة الفلسطينية عن مطلب ازالة كافة الحواجز المقامة على مداخل المدينة اذ ستواصل قوات إلاحتلال السيطرة على شارع الأغوار والمدخل الرئيسي للبلدة فيما سيتم رفع الحاجز الفاصل بين المدينة والطريق المؤدي الى رام الله· وقالت مصادر ان الطريق رقم 90 سيبقى تحت السيطرة الأمنية الإسرائيلية على الرغم من مطالبة الفلسطينيين بأن يكون هذا الشارع المار عبر العوجة تحت سيطرتهم·
وكان يفترض ان يخلي الجيش حاجز الديوك شمال غرب المدينة ما يفسح المجال امام حركة تنقل بدون عراقيل بين اريحا ورام الله، لكن سيتم الابقاء على نقطة مراقبة اسرائيلية على تلة مطلة على الحاجز· وفي المقابل فان كتلا اسمنتية تسد الطريق الذي يربط بين اريحا ونابلس على مستوى قرية الناعمة ستبقى في مكانها في هذه المرحلة ويمكن ان ترفع في غضون ثلاثة او اربعة اسابيع· وسيسمح لليهود بالصلاة في كنيس اريحا القديم بالتنسيق مع القوات الفلسطينية· وبعد اريحا ستسلم اسرائيل مبدئيا غدا الجمعة مسؤولية الامن للفلسطينيين في طولكرم·
الى ذلك، شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات واقتحام لمنازل الفلسطينيين والاحياء المحيطة بمستعمرة كريات أربع شرق الخليل ودفعت بعشرات التعزيزات المكثفة إلى المنطقة وسط إطلاق نيران مكثف باتجاه منازل الفلسطينيين وعمليات مداهمة وتفتيش للمنازل، وذلك بعد ان كانت إذاعة الجيش الاسرائيلي ذكرت أن مستوطنا أصيب جراء إطلاق نار وقع على طريق بين كريات أربع والخليل التي شهدت اصابة طفلة فلسطينية بكسور ورضوض جراء دهسها من قبل أحد المستوطنين قرب الحرم الابراهيمي الشريف في البلدة القديمة·
وكشف النقاب امس عن إعداد جيش الاحتلال خطة لاحتلال قطاع غزة خشية انطلاق القذائف منها خلال تنفيذ خطة الانسحاب، وقالت مصادر أن الخطط الجديدة تهدف لإعادة احتلال القطاع أو أجزاء كاملة منه لإجهاض اي محاولات إطلاق قذائف وصواريخ أثناء تنفيذ الانسحاب· فيما اعتبر الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان ان الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة لا يعنى انهاء الاحتلال، لافتا الى ان الامم المتحدة وكذلك اللجنة الرباعية تتعامل مع الضفة الغربية وقطاع غزة كوحدة واحدة·

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب