الاتحاد

الرياضي

"العنابي".. صدارة وتأهل بجدارة

من مباراة الوحدة واتحاد جدة

من مباراة الوحدة واتحاد جدة

محمد سيد أحمد (جدة)

حافظ الوحدة على صدارة المجموعة الثانية بدوري أبطال آسيا، بتعادله أمس مع الاتحاد السعودي 1 -1 في اللقاء الذي جمع الفريقين، أمس، على استاد الجوهرة بمدينة الملك عبدالله بجدة في الجولة السادسة والأخيرة من مباريات المجموعة، ليرفع رصيده إلى 13 نقطة، وينتظر وصيف المجموعة الأولى (ذوبهان الإيراني أو النصر السعودي) اللذين تأجلت مباراتهما، أمس، بينما رفع الاتحاد رصيده إلى 11 نقطة وينتظر المتصدر من الفريقين.
ويعتبر تعادل «العنابي» هو الثالث له على الملاعب السعودية بعد تعادله المثير أمام الهلال في نسخة 2007 ثم أمام الاتحاد بالذات في 2011، بينما تعتبر هذه المشاركة هي الأفضل له في تاريخه بدوري المجموعات.
وكان الاتحاد تقدم بالهدف الأول عن طريق رومارينيو في الدقيقة (68)، لكن الوحدة أدرك التعادل عن طريق محمد برغش في الدقيقة (71) بعد عرضية من طارق الخديم خطفها برغش من أمام الحارس القرني.
وزاد حضور 30166 مشجعاً في مدرجات الجوهرة من الإثارة في المباراة التي كان طرفاها قد حسما التأهل إلى ثمن النهائي منذ جولتها الخامسة، وشهدت فرصاً ضائعة بالجملة للطرفين، وتألقاً لافتاً للحارس راشد علي بشكل خاص على الرغم من بقاء إسماعيل مطر وتيجالي على دكة البدلاء، حيث دخل الأخير قبل 3 دقائق من نهاية الوقت الأصلي.
وأنهى الوصل مشواره في البطولة بخسارة جديدة 1-5 من ضيفه الزوراء العراقي في اللقاء الذي جمع بينهما في ختام منافسات الدور الأول للمجموعة الأولى، ليودع الفريقان البطولة باحتلالهما المركزين الثالث والرابع بعد ذوبهان الإيراني والنصر السعودي.
وتعد هذه هي الخسارة الخامسة للوصل على التوالي في هذه البطولة، بعد فوز وحيد حققه في الجولة الأولى، والخسارة بخماسية من نفس الفريق لتكون شباكه قد استقبلت 10 أهداف من الزوراء فقط في مباراتي الذهاب والإياب.
انتهى الشوط الأول بتقدم الزوراء 3-1، رغم أن الوصل كان السباق بالتهديف عبر حسن محمد في الدقيقة 5، لكن رد الضيوف بثلاثة أهداف عن طريق علاء عباس (هدفين)، وأحمد فاضل، وأحمد جلال، ومهند عبدالرحيم.

اقرأ أيضا

بعثة النصر تغادر إلى ألمانيا