الاتحاد

الاقتصادي

«الإنماء التجاري» بالشارقة تبحث التعاون مع المكتب التجاري التايواني

الشارقة (الاتحاد) - أكد محمد علي النومان مدير عام هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة أهمية تبادل الخبرات وتوطيد العلاقات مع دول العالم والذي ينعكس بدوره إيجابا على القطاع السياحي في الإمارة.
وقال إن توطيد العلاقات وتبادل الخبرات مع مجتمع السياحة الدولي يوافق مع تطلعات الهيئة في تطوير القطاع السياحي بالإمارة لخلق منظومة تجارية وسياحية متكاملة تجعل من الإمارة وجهة مفضلة على خارطة السياحة العالمية.
جاء هذا خلال استقبال النومان في مقر الهيئة عزمي تشانج مدير عام المكتب التجاري لجمهورية الصين( تايوان) في دبي ووتوم تينج مدير مركز تايوان التجاري وذلك بهدف بحث أوجه التعاون السياحي المشترك والوقوف على أبرز العوامل التي تسهم في تطوير التبادل السياحي والتجاري بين البلدين.
وأوضح النومان خلال اللقاء عوامل الجذب السياحي المتنوعة مثل التراث والتنوع الثقافي والحضاري، وتعد هذه العوامل ركائز هامة لرفد القطاع السياحي بمعدلات نمو مرتفعة من حيث تدفق السياح.
وبين أن الإمارة نجحت باستقطاب 22 ألف سائح حتى نهاية شهر نوفمبر 2010، من هذا المنطلق فإننا ننظر على الدوام إلى توسيع رقعة الترويج السياحي للإمارة على المستويين الإقليمي والدولي، مشيراً إلى الجهود الحثيثة التي تقوم بها هيئة الإنماء التجاري والسياحي لتسويق الإمارة كوجهة سياحية ثقافية متميزة ترسخ بدورها مكانة الإمارة على خارطة السياحة العالمية.
كما أشاد محمد علي النومان بالعلاقات التي تربط بين دولة الإمارات وتايوان وذلك في مختلف القطاعات خاصة السياحية و التجارية و على كافة المستويات، حيث حرصت الهيئة خلال الأعوام الماضية المشاركة في العديد من الفعاليات والمعارض السياحية مثل معرض بكين للسياحة والسفر والذي يعتبر جسرا للتواصل بين دول آسيا

اقرأ أيضا

صادرات النفط الإيرانية تواصل الهبوط في يونيو بفعل العقوبات الأميركية