الاتحاد

عربي ودولي

فرنسا: أوروبا لن تخضع لتحذيرات إيران

برونو لو مير

برونو لو مير

قال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير اليوم الثلاثاء، إن أوروبا لن تخضع لتحذيرات إيران. وأضاف للصحفيين "لا أعتقد أن أوروبا ستنجر إلى فكرة التحذيرات هذه".

وتابع أن الأوروبيين يواجهون ضغوطاً هائلة من الولايات المتحدة، فيما يتعلق بالتجارة مع إيران، وأن التهديدات الإيرانية بالانسحاب من الاتفاق النووي مع القوى العالمية لا تفيد فيما يتعلق بهذا الأمر.

وكانت إيران أبلغت الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا وبريطانيا بقرارها التوقف عن التقيد ببعض التزاماتها بموجب الاتفاق، وذلك بعد عام من انسحاب الولايات المتحدة منه ومعاودتها فرض عقوبات على طهران.

ورفضت الدول الأوروبية المعنية بالملف النووي الإيراني، أي ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وكذلك الاتحاد الأوروبي، في 9 من مايو الجاري، المهلة التي حددتها إيران بستين يوماً قبل تعليق التزامها ببنود أخرى في الاتفاق.

وقالت الدول الثلاث ووزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، في بيان مشترك "نرفض أي إنذار وسنعيد تقييم احترام إيران لالتزاماتها في المجال النووي".

اقرأ أيضاًَ... إيران "تتنصل" رسمياً من بعض تعهداتها في الاتفاق النووي

اقرأ أيضا

واشنطن لن تبيع أنقرة طائرات "أف 35" وتمنعها من المشاركة في تطويرها