الاتحاد

عربي ودولي

أوباما يوجه بالبدء في التخطيط للانسحاب من العراق

جنود أميركيون في معسكر ليبرتي في بغداد يتابعون بفرح تنصيب أوباما

جنود أميركيون في معسكر ليبرتي في بغداد يتابعون بفرح تنصيب أوباما

أمر الرئيس الأميركي باراك أوباما أمس القادة العسكريين بإعداد ترتيبات إضافية لتنفيذ انسحاب للقوات الاميركية من العراق، في حين أعلن وزير الدفاع العراقي عبدالقادر جاسم ان الجيش العراقي ''جاهز لاسوأ الاحتمالات'' اذا ما أمر الرئيس الاميركي الجديد بانسحاب سريع للقوات الأميركية·
وفي أول يوم عمل له في منصبه اجتمع الرئيس الجديد مع القادة العسكريين ومستشاريه للأمن القومي لمناقشة الانسحاب من العراق· وقال اوباما في بيان بعد الاجتماع ''خلال المناقشات طلبت من القادة العسكريين اجراء التخطيط الاضافي اللازم لتنفيذ انسحاب عسكري صائب من العراق''· وأضاف ان الاجتماع كان مثمراً وانه سيشاور القادة العسكريين في ''البنتاجون'' في الايام والاسابيع المقبلة لاجراء مزيد من المناقشات حول الموضوع·
وشارك في الاجتماع نائب الرئيس جو بايدن ووزير الدفاع روبرت جيتس والأدميرال مايكل مولين رئيس هيئة الأركان المشتركة والجنرال ديفيد بيترايوس قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط·
وكان سحب القوات الاميركية من العراق عنصراً اساسياً في حملة أوباما الانتخابية من أجل الرئاسة، فقد تعهد خلال حملته بسحب جميع القوات القتالية من العراق خلال 16 شهراً وترك مستشارين ومدربين فقط· ويرغب أوباما في تقليص الوجود الأميركي في العراق وإرسال القوات المنسحبة إلى أفغانستان·
من ناحيته،وقال جاسم في مؤتمر صحفي ''لايمكن أن نترك بلدنا سواء انسحبت منه القوات الاميركية أو لم تنسحب، نحن موجودون ولدينا خططنا لاسوأ الاحتمالات''· وأضاف أن الجيش العراقي جاهز بنسبة 90% لتنفيذ مهام قتالية بنفسه، لكنه يحتاج حتى منتصف 2010 لتشكيل قوة جوية قادرة على الاعتماد على نفسها· وقال المسؤولون العراقيون باستمرار إنهم لا يعتقدون أن خطط أوباما ستحتاج تغييرات رئيسية في الإطار الزمني للانسحاب الذي تفاوضوا بشأنه مع إدارة بوش·
إلى ذلك اكد الناطق باسم وزارة الدفاع العراقية أمس أن بلاده جاهزة لتولي المهام الأمنية في حال انسحاب مبكر للقوات الاميركية· وقال اللواء محمد العسكري: ''اذا تم الانسحاب وفقاً للاتفاقية الامنية المبرمة بين بغداد وواشنطن فهذا امر جيد''· وجاء الموقف العراقي بعد تصريحات أوباما الذي طلب من المسؤولين العسكريين ''مضاعفة الجهود لسحب القوات الاميركية من العراق بطريقة مسؤولة''·
وتابع العسكري: ''أما إذا كان هناك انسحاب قبل موعده فنحن كقوات عراقية قد تهيئنا لهذا الامر''· وشدد على ان ''قواتنا تمارس مهامها منذ العام الماضي، بشكل كامل دون الاعتماد على القوات الاميركية الا فيما يتعلق بالاسناد الجوي والمعلومات'' الاستخباراتية· وتنص الاتفاقية الامنية على انسحاب جميع الوحدات العسكرية الاميركية من المدن منتصف العام الحالي وانسحاب كامل للقوات من العراق في نهاية العام ·2011

اقرأ أيضا

إلغاء عشرات الرحلات في ألمانيا بسبب إضراب طواقم "لوفتهانزا"