الاتحاد

الاقتصادي

«بيئة أبوظبي» تستعرض خطتها الاستراتيجية لإدارة المياه الجوفية

جناح هيئة البيئة في المعرض (من المصدر)

جناح هيئة البيئة في المعرض (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تشارك هيئة البيئة في أبوظبي في القمة العالمية للمياه لاستعراض جهودها في إيجاد حلول مبتكرة لحماية موارد المياه الجوفية والمحافظة عليها.
وتشارك الهيئة في معرض القمة للسنة السادسة على التوالي، بهدف تسليط الضوء على الحلول المبتكرة للمحافظة على المياه حيث يسلط جناح الهيئة الضوء على حالة المخزون من المياه الجوفية في إمارة أبوظبي، وأحدث المستجدات بشأن مشروع حصر آبار المياه الجوفية مع التركيز على قانون تنظيم استخدامات المياه الجوفية الجديد.
وأكدت رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة في أبوظبي، التزام الهيئة إزاء اتباع منهج عمل مشترك يجمع كافة القطاعات في بوتقة واحدة للتعامل مع ندرة المياه وتحقيق أعلى درجات الرفاهية الاقتصادية والاجتماعية لمجتمعنا، وذلك في إطار يكرس العمل على استدامة النظم البيئية الحيوية.
وأشارت إلى أهمية المياه الجوفية التي تعتبر من الموارد الطبيعية الهامة، وتكونت مصادرنا من المياه الجوفية على مدار عشرات الآلاف من السنين، وروت ظمأنا وتربتنا وكانت على مر العصور سبب بقائنا وازدهار حضارتنا إلا أن عملية التنمية المستمرة تركت أثراً كبيراً على استدامة هذا المورد الهام.
وأضافت المبارك أن القمة العالمية للمياه تعتبر الحدث الأبرز في مجال صياغة مستقبل استدامة المياه والذي ساهم بقوة على مدى السنوات الخمس الماضية في ترسيخ أهمية المحافظة على موارد المياه وبلورة النهج الرامي إلى استدامتها.
وقالت إن التحديات التي نواجهها جميعا جدية وملحّة، فلا يخفى على أحد ترابط قضية المياه بكل جوانب حياتنا الاقتصادية والمجتمعية والبيئية، وأنا أرى في هذا الترابط الدافع القوي الذي يدفعنا لتوحيد الجهود في سبيل إيجاد حلول مترابطة لمختلف القطاعات.
وذكرت أن منصة الهيئة لهذا العام تعرض قضية الترابط بأسلوب تفاعلي غني يتجلى في ربط أركان جناح الهيئة الرئيسي كنسيج واحد، ليعكس مفهوم الترابط المتمثل في المحافظة على المياه واستدامتها.
يشار إلى أن تصميم الجناح بأقسامه المختلفة تم تصمميه لإبراز مشاريع الهيئة، حيث يعرض في أحد أركانه التحديات التي تواجهه المياه الجوفية والتي تعتبر قضية بالغة الأهمية، وذلك من خلال إلقاء الضوء على مشروع حصر الآبار الجوفية وكيف أن قانون تنظيم المياه الجوفية في إمارة أبوظبي الجديد سيساهم بشكل فعال في إدارة الموارد المائية المتاحة على نحو أفضل.

اقرأ أيضا

حمد الشرقي: الإمارات تحرص على استدامة الموارد الطبيعية