الاتحاد

الاقتصادي

الأميركيات يعزفن عن الولادة خلال سنوات الأزمة المالية العالمية

سيدة أميركية حامل في أحد شوارع واشنطن

سيدة أميركية حامل في أحد شوارع واشنطن

واشنطن (أ ف ب) - تراجعت نسبة الولادات في الولايات المتحدة 4% بين عامي 2007 و2009، وهي أكبر انخفاض في أكثر من ثلاثين عاماً بسبب الأزمة الاقتصادية على الأرجح وفقاً لدراسة جديدة.
وانتقل المعدل من 69,5 ولادة لكل ألف امرأة في 2007 إلى 66,7 في 2009 (للفئة العمرية 15-44 عاماً)، بحسب المركز الوطني الأميركي لاحصاءات الصحة.
ولدى النساء التي تراوح أعمارهن بين 20 و24 عاماً تراجعت النسبة 9% لتصل إلى 96,3 ولادة لكل ألف امرأة وهو أدنى رقم يسجل في هذه الفئة العمرية. أما بالنسبة لفئة 15-19 عاما فقد تراجعت النسبة 8% لتستقر على 39 ولادة لكل ألف امرأة وهو رقم قياسي أيضاً. وتراجعت الولادات لدى النساء في فئة 25-30 عاماً بنسبة 6% ولدى فئة 30 إلى 40 عاماً 2%.
وفي حين طال التراجع غالبية الولايات الأميركية (42 من أصل 50) وكل الفئات الاثنية، فإن التراجع كان أكبر لدى النساء من أصل أميركي لاتيني (-9 %) والسود (-4%) والبيض (-3%). وقال واضعو الدراسة “من غير الممكن تحديد أسباب تراجع الولادات من خلال الأرقام فقط”. لذا قارن الباحثون بين استنتاجاتهم وما ورد في استطلاع للرأي نشرت نتائجه العام الماضي مؤسسة “بيو” التي أفادت أن التراجع في الولادات تزامن مع تدهور الاقتصاد الأميركي الذي بدأ العام 2007 مع أزمة الرهن العقاري والأزمة المالية 2008. وشددت دراسة “بيو” على “الرابط القوي” بين التراجع في أعداد الولادات وتراجع المؤشرات الاقتصادية.

اقرأ أيضا

"المركزي": 13 مليار درهم فائض ميزان المدفوعات الكلي 2018