الاتحاد

قطر.. تنتحر

مصادر: لقاء إيراني قطري مشبوه في العراق

الرياض (وكالات)
 



اتهمت صحيفة عكاظ السعودية الدوحة بدعم المليشيات الإيرانية في المنطقة، وكشفت عن لقاءات سرية جمعت بين وزير خارجية الدوحة، وقائم فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في بغداد. واعتبرت الصحيفة، أن تصريحات أمير قطر كشفت المستور والموقف القطري إذ بدت البغضاء من أفواههم، خصوصا عندما اعتبر الأمير إيران قوة كبرى. وكشفت الصحيفة السعودية، في تقريرها عن اتفاق قطري مع الحرس الثوري الإيراني في لقاء جمع بين آل ثاني وقاسم سليماني قائد فيلق القدس، عبر العراق للانقلاب على إعلان الرياض، حيث اجتمع آل ثاني مع سليماني من خلال الحكومة العراقية مقابل عدم مطالبة الدوحة بمبلغ الـ500 مليون دولار، والتي تركتها الدوحة في مطار بغداد.





وأوضحت أن مباحثات سرية جرت الاثنين الماضي، عقدها وزير الخارجية القطري محمد عبدالرحمن آل ثاني مع قاسم سليماني في العراق «تم من خلال اللقاء، أوامر إيرانية من قبل قائد الحرس الثوري جعفري لقطر، بأن تقوم الأخيرة بالتمرد على قرارات القمة الإسلامية الأميركية». وقالت الصحيفة إن لقطر أدوارا مشبوهة في المحيط العربي والإسلامي، مضيفة «قد يستغرب البعض تصريحات أمير قطر تميم آل ثاني الاستفزازية، لكنّ الراسخين في شؤون ودهاليز وأروقة قطر السياسية، وترتيباتها السرية من تحت الطاولة مع المنظمات الإرهابية ومجموعات الضغط الإسرائيلية، لم يندهشوا». وتابعت الصحيفة السعودية أن «تصريحات تميم تعكس ارتباط قطر الاستراتيجي بالنظام الإيراني الإرهابي القميء، وتحالف الدوحة وطهران السري الذي ظهر للعلن وضرب التضامن العربي.. تجلى بامتياز في قمة العزم يجمعنا، التي نددت بدور إيران، ويبدو أن نجاح القمة لم يرق للقطريين». واعتبرت الصحيفة أن موقف قطر كان وما يزال معروفًا، وهي تعمل ضد مصالح الدول الخليجية والعربية، وتبحث دائماً عن دور أكبر مهما كان الثمن، حتى وإن ضربت بعرض الحائط التضامن العربي والخليجي».
 

 
 

 
 

 

 

اقرأ أيضا