الاتحاد

الرياضي

ضيوف ·· لاعب مهم رغم مشاكله

إذا كانت المشاكل قد حاصرت الحاج ضيوف نجم هجوم المنتخب السنغالي لكرة القدم خلال مسيرته مع الاندية في السنوات الماضية يظل ضيوف 26 عاما نجم هجوم فريق بولتون الانجليزي أحد العناصر المؤثرة في صفوف أسود تيرانجا وأمل الفريق في الفوز بكاس الامم الافريقية القادمة 2008 بغانا· ويمتلك ضيوف قدرة فائقة على تسجيل الاهداف والمراوغة وكذلك قيادة باقي زملائه وقد نجح بالفعل في قيادة الفريق إلى الوصول لنهائي البطولة عام 2002 في مالي لكنه سقط أمام نظيره الكاميروني بضربات الترجيح·
وتعرض ضيوف للإيقاف ثلاث مباريات في كأس أفريقيا 2004 قبل أن يخرج أمام المنتخب المصري من الدور قبل النهائي للبطولة الماضية عام ،2006 وبالتالي ستكون البطولة القادمة هي الرابعة له على التوالي ويسعى من خلالها إلى إثبات وجوده ضمن أبرز نجوم القارة السمراء·
وكان ضيوف يعتزم التغيب عن صفوف المنتخب السنغالي في البطولة القادمة بعدما أشار إلى أنه سيعتزل اللعب الدولي لاعتراضه على بعض الأمور ولكن مهاراته الفائقة وأهمية وجوده ضمن صفوف الفريق دفعت المسؤولين عن المنتخب السنغالي للتمسك بمشاركته في البطولة القادمة· وعلى الرغم من المشاكل العديدة التي يثيرها ضيوف خاصة خارج المستطيل الاخضر يبرز دائما كأفضل نجوم جيله في السنغال، بل إن المنتخب السنغالي يعرف كثيرا بأنه فريق ضيوف·
ومثل العديد من اللاعبين الافارقة اصحاب المهارات العالية بدأ ضيوف مسيرته مع اللعبة في وقت مبكر، حيث احترف في سوشو الفرنسي عام 1998 ومنه انتقل إلى رين عام 1999 ثم إلى لنس عام 2000 وبعدها انتقل لليفربول الانجليزي في عام 2002 واستمر معه حتى عام 2005 رغم أنه قضى موسما مع بولتون على سبيل الاعارة بين عامي 2004 و2005 قبل الانتقال نهائيا لبولتون الانجليزي عام ·2005
وعلى الرغم من المشاكل التي يثيرها اللاعب دائما كانت أهدافه الجميلة ومهاراته الرائعة وصناعته للأهداف والفرص لباقي زملائه أكبر شفيع له· ولذلك ستكون البطولة القادمة تحديا خاصا بالنسبة له، حيث يسعى للتأكيد على أنه ليس أقل من الكاميروني صامويل إيتو والايفواري ديدييه دروجبا فائدة لبلاده أو تألقا في الملعب، لاسيما وأنه أحرز سابقا لقب أفشل لاعب في القارة الافريقية·

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية