الاتحاد

الإمارات

أمل القبيسي ونائب رئيس مجلس النواب الإندونيسي يبحثان تطوير العلاقات البرلمانية

بحثت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، خلال استقبالها في مقر المجلس بأبوظبي، سعادة الدكتور أغوس هيرمانتو، نائب رئيس مجلس النواب الإندونيسي والوفد المرافق له، سبل تعزيز علاقات التعاون في المجالات البرلمانية وغيرها بما يحقق أعلى مستويات التنسيق والتشاور حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأطلعت معالي الدكتورة القبيسي سعادة الدكتور أغوس هيرمانتو على مسيرة التطور والنهضة الشاملة، التي حققتها دولة الامارات في جميع المجالات بفضل القيادة الرشيدة للدولة على رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

وجرى خلال جلسة المباحثات، مناقشة السبل الكفيلة بتطوير العلاقات البرلمانية والجهود المشتركة لتنفيذ القانون الدولي، لا سيما في عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدولة لزعزعة استقرارها من خلال دعم الطائفية والميليشيات المسلحة، مشيرة إلى ما تقدمه دولة الإمارات من مساعدات إنسانية وانمائية للدول والشعوب ، باعتبارها أكبر مانح للمساعدات الإنسانية قياساً على الدخل القومي الإجمالي، في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية والتنموية للنازحين واللاجئين ومد يد العون لضحايا الحروب والنزاعات المسلحة والمتضررين من الكوارث الطبيعية، فضلاً عن كونها مساهماً فاعلاً في حل الأزمات من خلال تبنيها نهج التسامح والتعايش وحرصها على تحقيق الأمن والاستقرار عبر الحلول السلمية والدبلوماسية لمختلف الأزمات في المنطقة والعالم، حيث احتلت دولة الإمارات المرتبة الأولى على مستوى العالم لخمس سنوات على التوالي في تقديم المساعدات.

وأكدت معالي الدكتورة القبيسي على أهمية الدور الذي تلعبه البرلمانات في التقارب بين الشعوب ومد جسور التواصل الحضاري، وتوحيد الجهود للحفاظ على أمن واستقرار العالم، واحترام سيادة دول الجوار وعدم التدخل في شؤونها الداخلية والالتزام بالمواثيق والمعاهدات الدولية وعدم إشعال الفتن الطائفية والامتناع عن دعم الميليشيات الإرهابية.

اقرأ أيضاً... أمل القبيسي تبحث التعاون مع رؤساء برلمانات أفريقية

وقالت معالي الدكتورة أمل القبيسي أن المجلس الوطني الاتحادي، الذي أطلق في هذا الفصل التشريعي استراتيجيته البرلمانية للأعوام 2016-2021م، والتي تتضمن عدداً من المبادرات من ضمنها، تعزيز التكامل بين الدبلوماسيتين البرلمانية والرسمية، يحرص على بناء شراكات برلمانية مع المؤسسات الدولية المؤثرة وبرلمانات الدول الصديقة، واستضافة الفعاليات البرلمانية الدولية، وذلك بهدف تقديم أفضل أداء برلماني على الصعيدين الداخلي والخارجي، والعمل عبر دبلوماسيته البرلمانية، على الاسهام الفاعل في تحقق رؤية الدولة وتطلعاتها تجاه مختلف القضايا على الصعيدين الإقليمي والدولي.

بدوره أكد سعادة الدكتور أغوس هيرمانتو، نائب رئيس مجلس النواب الإندونيسي أهمية تعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين، وقال " يشرفني أن نلتقي في مقر المجلس مع أول رئيسة لبرلمان على المستوى العربي ودول المنطقة"، مشيداً بنهج دولة الإمارات وبالتطور الذي تشهده مسيرة الحياة البرلمانية.

ووجه سعادته دعوة إلى معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي رئيس المجلس الوطني الاتحادي لزيارة جمهورية إندونيسيا ومجلس النواب الإندونيسي، بهدف بحث ومناقشة سبل تعزيز علاقات التعاون القائمة والاطلاع على التجربة الإندونيسية الرائدة في عدة مجالات.

حضر جلسة المباحثات سعادة كل من: خلفان بن يوخه، عضو المجلس الوطني الاتحادي وسعادة أحمد شبيب الظاهري الأمين العام للمجلس.

اقرأ أيضا

«سقيا الأمل» توفر المياه النظيفة لمليون إنسان