أبوظبي (الاتحاد) أكد ضاحي محمد حمد الثميري لاعب نادي الوحدة، أن طموحه كسر عقدة الذهب في النسخة العاشرة من عالمية أبوظبي، عندما يخوض اليوم نزالات وزن 62 كجم بفئة الماستر 1 الحزام البنفسجي، حيث تعتبر مشاركته في النسخة العاشرة، الرابعة في مسيرته التي أسفرت عن فوزه بميدالية برونزية واحدة. وكشف الثميري البالغ من العمر 32 عاماً أنه يمارس الجو جيتسو منذ 19 عاماً تقريباً، حيث كانت البدايات مع النجم اللامع فيصل الكتبي، مشيراً إلى أنه وعلى مدار هذه السنوات لم يبتعد عن هذه الرياضة، التي يعتبرها الماضي والحاضر والمستقبل، بعدما ساهمت في خلق الحافز الدائم بالنسبة له لتحقيق النجاح على الدوام وعلى كافة الصعد. وقال الثميري: مررت أثناء ممارستي لرياضة الجو جيتسو بالعديد من القصص التي ما زالت عاقة في ذاكرتي. لكن القصة الأكثر تأثيراً كانت في بداياتي الأولى مع اللعبة، عندما خضت بطولة للجو جيتسو في عام 2001 بمدينة زايد الرياضية، إذ كنت أعاني التردد والخوف الذي أدى بي إلى الخسارة، وحينها كنت أعيش أصعب لحظة في حياتي على الإطلاق. لكن فيصل الكتبي أخذ بيدي وشجعني على تجاوز هذه الخسارة لأنكب معه على التدريبات المكثفة. وأنجح بالتالي في تجاوز هذا المنعطف الحاد في مسيرتي، وأحقق العديد من النجاحات على صعيد اللعبة. وعن اللحظة الراهنة التي يعيشها، أكد الثميري أنها الأجمل في حياته على الإطلاق، فلديه الآن ولدان في عمر الزهور ينتظر على أحر من الجمر أن يشتد عودهما، كي يدفعهما لممارسة الجو جيتسو ليصبحا امتداداً له، مؤكداً أن ولده الأكبر طحنون بات قريباً من دخول هذه اللعبة، معرباً عن شوقه ولهفته لرؤيته يرتدي البدلة للمرة الأولى.