الاتحاد

الاقتصادي

مؤشرات الأسواق المحلية تتماسك بدعم من تداولات «إعمار»

حاتم فاروق (أبوظبي)

واصلت مؤشرات الأسواق المالية المحلية تحركها الأفقي، في مواجهة عمليات جني الأرباح التي شهدتها الأسهم خلال جلسات أمس، مدعومة من تداولات الأسهم القيادية، وفي مقدمتها سهم «إعمار» الذي شهد ارتفاعاً بنسبة 1.06% بنهاية الجلسة محافظاً على تماسك المؤشر وسط تحوط واضح من المتعاملين، انتظاراً لما يجري في الأسواق العالمية والإعلانات المنتظرة لنتائج الشركات المدرجة.
وتراجعت نسبة السيولة في الأسواق المالية المحلية بنهاية جلسة أمس بنحو 30% عن معدل التداول اليومي السائد خلال الجلسات الأخيرة منذ بداية العام الجاري، وذلك انسجاماً لما يجري في الأسواق العالمية قبل تسلم ترامب مقاليد السلطة، حيث تقلصت تداولات المستثمرين في سوقي دبي المالي وأبوظبي للأوراق المالية لتصل بالكاد إلى 914 مليون درهم، من خلال التعامل على أكثر من 692 مليون سهم، عبر إبرام 9078 صفقة.
وأغلق مؤشر سوق دبي المالي مع نهاية جلسة أمس، على انخفاض بنسبة 0.26% عند مستوى 3669 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 605 ملايين درهم، من خلال تعامل مستثمروه على 485 مليون سهم عبر إبرام 6323 صفقة، حيث انخفضت أسعار أسهم 26 شركة، من أصل 39 شركة تم تداول أسهمها، بينما ارتفعت أسهم 10 شركات، وبقيت 3 على ثبات.
وخلال جلسة أمس، سجلت تداولات المستثمرين على سهم «إعمار» في سوق دبي المالي، أكثر من 5 ملايين سهم، بقيمة تجاوزت 38 مليون درهم، ليغلق مع نهاية الجلسة مرتفعاً بنسبة 1.06% على مستوى 7.61 درهم.
أما مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، فقد أغلق منخفضاً بنسبة 0.46 % عند مستوى 4653 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 310 ملايين درهم، من خلال تعامل المستثمرين على أكثر من 207 ملايين سهم، عبر ابرام 2755 صفقة.
وقال وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري لمعهد الأوراق المالية والاستثمارات البريطاني في الإمارات، إن الأسهم المحلية شهدت خلال جلسة أمس تحوطاً واضحاً من قبل المتعاملين، ما ساهم في تراجع نسب السيولة في الأسواق عن المعدل اليومي السائد بنحو 30%، لافتاً بأن هذا التحوط جاء متزامناً مع تذبذب الأسواق العالمية، انسجاماً مع المتغيرات السياسية الدولية خصوصاً بدء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتسلم ترامب مقاليد الحكم في أميركا. وأضاف أن تراجع تداولات الأسواق المالية المحلية جاء وقت ينتظر فيه المستثمرون إعلان الشركات لنتائجها السنوية، وبالتالي بدء تحديد وبناء المراكز المالية، منوهاً بأن سوق دبي المالي ظل محتفظاً بنمو بنسبة وصلت إلى 4% منذ بداية العام وحتى نهاية جلسة أمس، ليحتل مقدمة الأسواق المالية الخليجية من حيث ارتفاع العائد على الاستثمار، متوقعاً استمرار وتيرة التذبذب في الأسواق المالية المحلية خلال جلسات الأسبوع الجاري.
وأضاف أن تماسك مؤشرات الأسواق المالية المحلية، جاء نتاجاً طبيعياً لبلوغ أسعار الأسهم مستويات مغرية للشراء والمضاربة، وذلك قبل بدء موسم الإعلان عن النتائج السنوية، متوقعاً أن تتحول السيولة خلال الجلسات المقبلة للتعامل على الأسهم القيادية التي من المتوقع أن تسجل أرباحاً ونتائج إيجابية، وبالتالي الإعلان عن توزيعات المساهمين.
وفي سوق دبي، تصدر سهم «هيتس تيلكوم» قائمة الأسهم النشطة بنهاية جلسة أمس، مسجلاً تداولات بأكثر من 109 ملايين سهم، ليغلق مرتفعاً عند سعر 0.789 درهم، تلاه سهم «ارابتك» المتراجع إلى مستوى 1.43 درهم، بعدما تداول مستثمروه أكثر من 58 مليون سهم، تلاه سهم «دريك أند سكل» بتداولات بلغت 53 مليون درهم، مسجلاً سعراً قدره 0.518 درهم.
وجاء سهم «السلام - السودان» في مقدمة الأسهم المرتفعة بسوق دبي أمس، مسجلاً مسبة ارتفاع بلغت 14.74%، ليغلق على مستوى 1.79 درهم، تلاه سهم «الوطنية للتأمين» المرتفع بـ 9.17%، تلاه سهم «الخليج للملاحة» المرتفع بنسبة 2.50%، مسجلاً مستوى 1.64 درهم.
وتصدر سهم «مصرف عجمان» قائمة الأسهم المتراجعة في سوق دبي المالي، مسجلاً انخفاضاً قدره 4.38% ليغلق على مستوى 1.53 درهم، تلاه سهم «ايفا» المتراجع بنسبة 3.8% ليسجل مع نهاية الجلسة سعراً قدره 0.481 درهم، تلاه سهم «ارابتك» بنسبة انخفاض بلغت 3.38% مسجلاً سعراً قدره 1،43 درهم.
وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، تصدر سهم «أسماك» مقدمة الأسهم النشطة بالسوق خلال جلسة أمس بتداولات بلغت 65 مليون سهم، ليغلق مرتفعاً عند سعر 4.54 درهم، تلاه سهم «أركان»، محققاً تداولات بأكثر من 44.4 مليون سهم، ليعلق منخفضاً عند سعر 1.02 درهم، تلاه سهم «إشراق العقارية» المتداول بنحو 35 مليون سهم، ليغلق منخفضاً عند مستوى 1.04%، تلاه سهم «سوداتل» بتداولات بلغت 26 مليون سهم، ليغلق عند سعر 0.77 درهم.
وجاء سهم «سوداتل» في مقدمة الأسهم المرتفعة بسوق أبوظبي، مسجلاً نسبة ارتفاع بلغت 14.93%، تلاه سهم «أسمنت رأس الخيمة» بنسبة ارتفاع بلغت 9.20% ليغلق على مستوى 0.95 درهم، فيما تصدر سهم «اركان» في مقدمة الأسهم المتراجعة بالسوق، تلاه سهم «الشارقة للاسمنت» المتراجع بنسبة 9.26% مسجلاً مستوى 0.98 درهم.

اقرأ أيضا

الرسوم الجمركية الأميركية على بضائع أوروبية تدخل حيز التنفيذ