الاتحاد

الإمارات

سيف بن زايد يفتتح مركز تسجيل «الهوية» في الشارقة

سيف بن زايد يطلع على آلية العمل في المركز

سيف بن زايد يطلع على آلية العمل في المركز

افتتح الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية أمس، مركز تسجيل الشارقة الجديد التابع لهيئة الإمارات للهوية.
وقام سموّه، يرافقه اللواء حميد محمد الهديدي القائد العام لشرطة الشارقة، واللواء أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية بشرطة أبوظبي، رئيس اللجنة التنفيذيّة لمجلس إدارة هيئة الإمارات للهويّة وعضو مجلس الإدارة، والدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية، بجولة في المركز حيث اطلع سموه على الأساليب المتبعة في إنجاز معاملات الجمهور.
ويتكون مركز تسجيل الشارقة الجديد من طابقين، حيث بلغت تكلفته الإجمالية نحو 22 مليون درهم، وتم تجهيزه بأحدث المعدات والأجهزة، وبطواقم بشرية مواطنة تتمتع بقدر عال من الكفاءة والمهنية.
ويعدّ المركز الجديد من أكبر مراكز التسجيل في إمارة الشارقة، حيث تم تصميمه ليستوعب أكثر من 26 خط تسجيل “16 للرجال، و10 للنساء”، تتيح تسجيل أكثر من 2600 شخص يومياً، حيث يتم حاليا تشغيل 11 خطاً للذكور، و6 خطوط للإناث، وفقاً لمتطلبات معدلات التسجيل.
ورُوعي في تصميم المركز توفير أرقى الخدمات لذوي الإعاقة، إلى جانب مصلى ومكتبة ومقهى لخدمة المتعاملين والموظفين.
ويقع المركز على شارع الذيد في منطقة الرحمانية، قرب تقاطع الجسر رقم 6، ويفتح أبوابه للمتعاملين من الساعة 7 صباحاً ولغاية 8 مساء.
وثمن الدكتور المهندس علي محمد الخوري، مدير عام هيئة الإمارات للهوية، في كلمته خلال الافتتاح حرص واهتمام قيادة الدولة، ودعمها المتواصل لبرامج ومشاريع الهيئة الاستراتيجية، بهدف تمكينها من إنجازها على أفضل نحو ممكن، بما يصب في المصلحة العليا للدولة.
وقال إنّ هيئة الإمارات للهويّة تعمل في إطار منظومة عمل استراتيجيّة واضحة المعالم، تتوافق في توجهاتها الرئيسة مع رؤية الإمارات 2021، التي تهدف إلى تعزيز مكانة الدولة المتميّزة بين مصاف الدول الأكثر تقدّماً في العالم، مؤكداً أن الهيئة ستواصل تكثيف جهودها في سبيل تحقيق رؤية قيادتنا العليا، عبر تنفيذ المشاريع التي تسهم في تطوير القطاعين الحكومي والخاص ودعم عمليّة اتخاذ القرار.
وأضاف أن الافتتاح الرسمي لمركز تسجيل الشارقة، يندرج في إطار تركيز الهيئة على تعزيز الاستجابة للمتعاملين، والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة لهم بما يراعي متطلباتهم وحقهم في الحصول على الخدمات النوعية، مؤكداً أن معظم مراكز التسجيل “الدائمة” التابعة لهيئة الإمارات للهوية على مستوى الدولة، تراعي أرقى المعايير والمواصفات العالمية، وتوّفر خدمات سريعة وسلسلة ومريحة وعصرية، بعيداً عن مظاهر الازدحام في ظل تطبيق نظام المواعيد المسبقة الذي قلّص مدة استكمال إجراءات التسجيل إلى أقل من 5 دقائق.
وقال الدكتور الخوري إنّ افتتاح “مركز تسجيل الشارقة” الجديد يُعدّ ثمرة من ثمار الاستراتيجيّة الجديدة للهيئة 2013-2010، التي تضع المتعاملين على رأس أولويّاتها وتحرص على الاستجابة لاحتياجاتهم من خلال توفير مراكز التسجيل التي تُسهم في الارتقاء بجودة ونوعيّة الخدمات المقدّمة لهم.
ولفت إلى أن أعداد المسجلين في المركز بلغت، منذ افتتاحه بشكل تجريبي بتاريخ 27 سبتمبر 2011 وحتى أمس، نحو 60 ألف شخص، وذلك خلال 70 يوم عمل، حيث بلغ معدل التسجيل اليومي خلال هذه الفترة التجريبية نحو 877 شخصاً، في حين بلغت أعلى نسبة تسجيل في المركز أكثر من 1350 شخصاً في يوم واحد، وبمعدل 5 دقائق لتسجيل كل شخص.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يكرم الفائزين بجائزة دبي التقديرية لخدمة المجتمع