الاتحاد

الرياضي

الأهلي يعمق جراح الإمارات

الطويلة حارس الأهلي يلتقط الكرة من فوق عنايتي

الطويلة حارس الأهلي يلتقط الكرة من فوق عنايتي

واصل الأهلي انتصاراته وتخطى فريق الإمارات في عقر داره بهدفين مقابل هدف بعد مباراة متوسطة المستوى ليقود هذا الفوز الفريق الأهلاوي إلى التقدم إلى الأمام بخطوات ثابتة فيما وضعت الخسارة الإمارات في مأزق حقيقي بعد أن بات في المنطقة المظلمة وحيداً· المباراة في مجملها ضعيفة فنياً لاسيما من جانب الأهلي برغم أنه كان الأفضل من خلال استحواذه على الكرة معظم فترات المباراة إلا أنه عجز عن اختراق الدفاع ولم يجد طريقة لغزو مرمى الشريف سوى التسديد من خارج المنطقة والتي أثمرت عن هدفين منح الأحمر النقاط الثلاث·· في المقابل لم يكن أصحاب الأرض أحسن حالاً عن ضيوفهم بعد أن افتقد الفريق التنظيم والنقص العددي في الخط الأمامي حيث اعتمد على الكرات المرتدة التي لم تكن كافية للوصول إلى مرمى الأهلي لاسيما أنها لم تكن بالصورة الايجابية خاصة مع الفردية التي كان عليها رسول خطيبي والتي ساهمت إلى افتقاد عنايتي للمساعدة معظم المباراة· عموماً الإمارات في موقف حرج واذا ما أراد الخروج من ذلك على ادارته البحث عن لاعبين أكثر حيوية ومهارة من معظم اللاعبين الحاليين الذين كشفوا عن افتقارهم للكثير من فنون كرة القدم·
وبدات أحداث الشوط الأول بتسديدة سيزار على مرمى الإمارات في الدقيقة السابعة نجح حسن الشريف في التصدي لها ببراعة أعطت انطباعاً بسخونة الشوط وهذا ما حدث عندما بدأ أصحاب الأرض في مبادلة الأهلي الهجمات عن طريق الثلاثي الايراني حيث مرر عنايتي كرة في الدقيقة 14 كرة بينية لعادل درويش لكن الدفاع الأهلاوي أبعدها إلى ركنية ليرد عليه فيصل خليل في الدقيقة 17 بتسددية قوية يلتقطها الشريف منقذاً فريقه من فرصة جيدة للأهلاوية لافتتاح باب التسجيل الذين كانوا أكثر تنظيماً واستحواذاً على الكرة ووصولاً إلى مرمى حسن الشريف حارس الإمارات الذي اغلق المنطقة الخلفية على حساب الخط الأمامي·
باستثناء بعض المحاولات الفردية عن طريق الكرات المرتدة التي بدأت تختفي مع المحاولات المستمرة من الهجوم الأهلاوي الذي كاد يدفع ثمن خطأ ارتكبه حارسه الطويلة في الدقيقة 29 هدفاً إماراتياً عندما أهدى الطويلة كرة للإيراني خطيبي إلا أن الأخير لم يحسن التصرف بالكرة جيداً بعدها·
وفي الدقيقة 30 يسدد عبدالله مال الله كرة قوية تمر بجوار القائم الأيسر للطويلة بعدها يعود الأحمر إلى ممارسة هوايته بالضغط على مرمى الشريف إلا أن الفعالية غابت لتغيب معها الايجابية ومع مرور الوقت يهبط الأداء لاسيما من جانب الأهلي تحول اللعب إلى وسط الملعب بعد أن عجز لاعبو الفريقين بالذات الأهلي الذي كان أكثر سيطرة على مجريات هذا الشوط من الوصول للشباك والذي كاد أن يصل إليه الأخضر عن طريق عنايتي في الدقيقة 46 عندما تهيأت له الكرة وهو على خط منطقة الأهلي إلا أن دفاع الأحمر ضيق الخناق عليه قبل أن يسدد لينتهي بعدها الشوط الذي بشكل عام جاء متوسطاً مع أفضلية نسبياً للأهلي وبعض المحاولات الفردية من جانب الإمارات·
لم يمهل الأهلاوية أصحاب الأرض بترتيب صفوفهم مع بداية الشوط الثاني حيث باغت الأحمر أصحاب الأرض بهدف مبكر عند الدقيقة 50 بتسديدة زاحفة قوية لسيزار تسكن في الزاوية على يسار الشريف معلنة عن تقدم الأهلي الذي كاد فيصل خليل أن يعزز فريقه بهدف ثان في الدقيقة 53 عندما انفرد بالمرمى وفي لحظة تقدم الشريف ركن الكرة نحو المرمى إلا أنها كانت ضعيفة ليشتتها الدفاع الإماراتي الذي ارتبك لاعبوه بعد الهدف مما أعطى الأحمر فرصة للتواجد في منطقتهم الخلفية بصورة متواصلة، ومع السيطرة الأهلاوية يدفع ايفان مدرب الفريق باللاعب سالم خميس بدلاً من اسماعيل سالم لتعزيز منطقة الوسط·
في الدقيقة 61 يسدد عبدالله مال الله كرة قوية ترتد مع الحارس عبيد الطويلة تجد المتابع رسول خطيبي ليركنها برأسه في المرمى لكن اشارة المساعد سعيد اليماحي تلغي الهدف لكون خطيبي في وضعية تسلل هذا القرار بالطبع لم يعجب جماهير الأخضر التي صبّت جام غضبها على الطاقم التحكيمي خاصة مع النشاط الملحوظ لفريقها الذي قام مدربه الحيدوسي باجراء تغييرين دفعة واحدة بادخال وليد عبيد وسالم مبارك بدلاً من منصور حسين وأحمد مبارك وسبقه ايفان بادخال أحمد خليل بدلاً من جريجوري الذي لم يقدم شيئاً·
وفي الدقيقة 76 ينجح عنايتي في تسجيل هدف التعادل للإمارات بعد أن سدد كرة سكنت على يمين الطويلة محرزاً هدف التعادل لكن أحمد خليل لم يجعل جماهير الإمارات تفرح كثيراً بالهدف عندما سجل هدف فريقه الثاني في الدقيقة 77 بتسديدة قوية سكنت مرمى الشريف ليضع هذا الهدف أصحاب الأرض في حرج شديد أمام جماهيرهم التي طالبتهم بالتقدم إلى الأمام·
في الدقيقة 88 يعتدي الطويلة حارس الأهلي على مهاجم الإمارات رضا عنايتي بدون كرة فينال انذاراً والذي لم يعجب جماهير الأخضر التي طالبت الحكم بطرد الحارس·
ومع اللحظات الأخيرة من المباراة يهدر سالم خميس فرصة تعزيز فوز فريقه بهدف ثالث عندما كان المرمى مفتوحاً إلا أنه سدد كرة ضعيفة إلى خارج المرمى لينتهي بعدها اللقاء بفوز الأهلي ورفع رصيده إلى 14 نقطة بينما بقي الإمارات عند نقاطه الخمس السابقة·

اقرأ أيضا

101 رسالة حب بكل لغات العالم إلى محمد بن زايد