الاتحاد

عربي ودولي

وزراء خارجية "التعاون الإسلامي" يجتمعون في جدة نهاية الشهر الجاري لتحضير القمة

شعار منطمة التعاون الإسلامي

شعار منطمة التعاون الإسلامي

يعقد وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في السابع والعشرين من شهر مايو الجاري اجتماعاً في مدينة جدة السعودية، لإعداد جدول مناقشات القمة  الرابعة عشرة لقادة المنظمة التي ستعقد في مكة المكرمة.

ومن المقرر أن يعقد وزراء الخارجية اجتماعاً يتفقون، في ختامه، على مشروع البيان الختامي للقمة.

يأتي اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، التي تضم في عضويتها 57 دولة مسلمة، قبل الدورة الـ14 للقمة الإسلامية العادية للمنظمة، في مدينة مكة المكرمة 31 مايو الجاري، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية.

تنعقد القمة الإسلامية في دورتها العادية تحت شعار: (قمة مكة: يداً بيد نحو المستقبل)، ويحضرها قادة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

ومن المنتظر أن يصدر عن القمة "إعلان مكة"، بالإضافة إلى البيان الختامي الذي سوف يتطرق إلى العديد من القضايا الراهنة في العالم الإسلامي.

كما يبحث القادة موقف الدول الأعضاء في المنظمة من آخر المستجدات الجارية في القضية الفلسطينية، بالإضافة إلى إعلان موقف موحد إزاء التطورات الأخيرة في عدد من الدول الأعضاء، فضلاً عن اتخاذ مواقف بضرورة التصدي للإرهاب والتطرف العنيف، وغيرها من القضايا السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية التي تُعنى بها المنظمة.

يأتي هذا الإعلان، بعد أن دعت الرياض، قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وقادة الدول العربية، لحضور قمتين طارئتين، خليجية وعربية، في مكة المكرمة، نهاية مايو الجاري.

اقرأ أيضا

عدد النازحين في العالم يصل إلى رقم قياسي عام 2018