الاتحاد

عربي ودولي

سفينة تنطلق من قبرص إلى غزة لكسر الحصار

أعلنت اللجنة الشعبية الفلسطينية لمواجهة الحصار أمس، أن حركة ''غزة الحرة'' التي تنوي تسيير سفينة من قبرص إلى قطاع غزة في محاولة لكسر الحصار الإسرائيلي، حددت موعد إطلاق السفينة في الخامس من الشهر المقبل·
ونقلت اللجنة في بيان صحفي عن بول لورديه منسق حركة ''غزة الحرة'' قوله: إن القائمين على ''مشروع السفينة'' أتموا استعداداتهم، وسيحضرون بالسفينة حسب الموعد المحدد، مبحرين من قبرص إلى غزة ''لكسر الحصار الإسرائيلي على غزة''·
ويستعد فريق من الناشطين والحقوقيين من جنسيات مختلفة، للقيام بهذه الرحلة البحرية إلى غزة، بواسطة قارب قاموا بشرائه بتبرعات في محاولة منهم لكسر الحصار· وستضم السفينة قرابة 45 شخصاً، من بينهم ريتشارد فولك مبعوث الأمم المتحدة القادم إلى فلسطين، وأعضاء برلمان أوروبيون، وفنانون، إضافة إلى تخصيص خمسة مقاعد فقط لإعلاميين وصحفيين·
ودعا رئيس اللجنة الشعبية النائب جمال الخضري، مواطني غزة للتفاعل مع كافة فعاليات وأنشطة كسر الحصار، والخروج في مسيرات وتنظيم الفعاليات الرافضة لحصار غزة، وحشد الجهد الشعبي في العالم ضد حصار غزة، وشدد على ضرورة السعي لإنشاء ميناء في محاولة فلسطينية لكسر الحصار عن طريق البحر، واستخدام كل ''الوسائل لمواجهة الحصار والإغلاق الإسرائيلي الشامل''·
وفي غضون ذلك، أعلنت مصادر طبية وفاة طفل في قطاع غزة جراء منعه من السفر للخارج لتقي العلاج بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ أكثر من عام، وذكرت المصادر أن ''الرضيع وسيم إياد حمدان، (10 أشهر) من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، انضم إلى قافلة ضحايا الحصار نتيجة مماطلة السلطات الإسرائيلية بالسماح له بالسفر لتلقي العلاج ليكون بذلك الضحية رقم 46 من الأطفال''·
وكانت مصادر طبية قد أعلنت في وقت سابق، وفاة الطفل عماد إسماعيل العويني من سكان مخيم البريج بعد تدهور حالته الصحية، جراء معاناته مرض الفشل الكلوي ونقص العلاج اللازم وعدم تمكنه من مغادرة القطاع للعلاج· ويرتفع بذلك عدد وفيات الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة منذ أكثر من عام إلى 211 شخصاً·

اقرأ أيضا

البرلمان الأوروبي يصوت على تعيين فون دير لايين رئيسة للمفوضية