الاتحاد

الإمارات

علاقة عن طريق الإنترنت تنتهي بالضرب والسرقة

دبي (الاتحاد) - عاقبت محكمة الجنايات في دبي، (ع.م.م) موظفاً خليجياً، بالحبس لمدة 6 أشهر، بعد إدانته بتهمة سرقة فتاة أوروبية بالإكراه، عن طريق ضربها على وجهها بواسطة زجاجة خمر.
وقالت الفتاة في تحقيقات النيابة العامة: إنها تواعدت مع المتهم على السهر في ملهى ليلي، بعد أن تعرفا عن طريق أحد مواقع التواصل الاجتماعي.
وأوضحت أن المتهم حضر إلى غرفتها في الفندق، وأنها طلبت منه الانتظار في الغرفة من أجل تجهيز نفسها للخروج معه، إلا أنه قام بضرب كأس زجاج على حافة الطاولة، ووجهه ناحيتها، وطلب منها أن تعطيه ما تملك من مال، مهدّداً بقتلها.
وأشارت إلى أنها قامت بإعطاء المتهم المال، إلا أنه ضربها بزجاجة الخمر على وجهها لعدة مرات، وانهال عليها بالضرب عليها في أماكن متفرقة من جسمها، مبينة أنها حاولت الهرب، إلا أنه لحق بها، وأمسكها من شعرها إلى أن تمكنت من الخروج من الغرفة، وأبلغت إدارة الفندق، وحضرت الشرطة.
إلى ذلك، ادعى المتهم في إفادة قدمها بتحقيقات النيابة العامة أنه تعرف على الفتاة عن طريق الشبكة العنكبوتية، واتفق معها على ممارسة الرذيلة مقابل 1500 درهم، وقام باحتساء المشروبات الكحولية في غرفة الفندق.
وبين أنه توجه إلى الحمام وعندما خرج اكتشف أن الفتاة، سرقت ألف درهم من حافظة نقوده، حيث احتدم النقاش بينهما، وتمكن من استرجاع جميع المال الذي أخذته منه، مشيراً إلى أنه عندما حاول الخروج من الغرفة فقامت بضربه بوساطة زجاجة خمر، فدفعها وأخذ هاتفها النقال وباعه. كما قضت المحكمة بمعاقبة رجل خليجي يدعى «أ.ع»، يبلغ من العمر 40 عاما، بالحبس 6 أشهرة لإدانته بانتحال صفة رجال الشرطة، بغرض سرقة مبالغ مالية من نجار.
وذكرت النيابة العامة أن المتهم باشر عملاً من أعمال الوظائف العامة بأن استوقف المجني عليه، وطلب منه بطاقة عمله مدعياً أنه من رجال الشرطة لتحقيق غرض غير مشروع وهو الاستيلاء على أمواله.
وأوضح المجني عليه أنه كان عائداً إلى مقر سكنه في منطقة جبل علي الساعة 4 مساءً، فأوقف المتهم سيارته بجانبه، وطلب منه بطاقة العمل والهوية.
وأشار إلى أن المتهم طلب منه الصعود إلى السيارة، وسحب المحفظة من يديه وقام بتفتيشها وسرقتها ثم دفعه إلى الخارج.
وأكد عريف في الشرطة أن إلقاء القبض على المتهم كان في منطقة القوز السكنية، مبيناً أنه كان في دورية شرطية تتجول في منطقة الواقعة، حيث شاهدوا سيارة المتهم تتحرك بشكل مريب، وحاولوا إيقافها إلا أن المتهم هرب، فيما تمكنت دورية أخرى من توقيفه. وأشار إلى أنه قام بالتدقيق على هوية المتهم فتبين لهم أنه مطلوب، فنقلوه إلى مركز الشرطة، وعرضوه على المجني عليه فتعرف عليه.
من ناحية أخرى، برأت المحكمة 3 آسيويين من اتهام النيابة العامة لهم بسرقة 4 صناديق تبرعات خيرية فيها 4 آلاف درهم كانت متواجدة في محل خاص ببيع الحلويات، حيث ذكرت النيابة أن المتهمين تسللوا ليلاً إلى محل الحلويات وأن عملية البحث والتحري قادت الشرطة إلى هويتهم.

اقرأ أيضا