الاتحاد

عربي ودولي

أبوالغيط: ينبغي رفع جميع الأيدي عن فلسطين

قال وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط إن المسألة الفلسطينية محتاجة أن ترفع جميع الأيدي غير العربية عنها وحتى بعض الأيدي العربية، مطالباً العرب بأن يتفادوا استخدام لغة غير متوازنة في مجلس الأمن تكتفي بتوجيه اللوم إلى إسرائيل عن الهجمات على غزة·
وفي مقابلة مع محطة تلفـــــــزيون ''العــــــربية''، جـــــــدد أبو الغيط أيضاً انتقاداته لإيران، متهماً طهران بمحاولة السيطرة على مصالح عربية حيوية واستخدام هذا النفوذ كأداة ضغط في أي محادثات مع الإدارة الأميركية الجديدة·
وقال أبو الغيط: ''هناك دولة مثل إيران خارج الإقلـــــــــــــيم العربي تسعى للإمساك بأكبر قدر من الكروت العربية، ولكـــــــن تمسك بها لكي تقول للإدارة الأميركية القادمة إذا رغبتـــــــــــم في البحث في أي أوضاع خاصة بأمن الخليج أو الملف النووي، فعليكم أن تتحدثوا معنا ولنا حيثياتنا''·
ويقول محللون عرب إن إيران تشن حروباً بالوكالة ضد الولايات المتحدة من خلال نفوذها لدى سوريا و''حماس'' ومقاتلي حزب الله في لبنان والعراق·
ويدور نزاع بين واشنطن وطهران حول برنامج إيران النووي، الذي يقول الغرب إنه يهدف إلى صنع قنبلة نووية، وهو اتهام تنفيه إيران·
وقال أبو الغيط: ''المسألة الفلسطينية محتاجة أن ترفع جميع الأيدي غير العربية عنها وحتى بعض الأيدي العربية''، في إشارة فيما يبــــــــدو إلى سوريا التي قال إنها تحاول دعـــــــــم ''حماس'' في مواجهة السلطة الفلسطينية التي يرأسها الرئيس الفلسطيني·
وقال أبو الغيط إن على العرب أن يتفادوا استخدام لغة غير متوازنة تكتفي بتوجيه اللوم إلى إسرائيل عن الهجمات على غزة إذا كانوا يريدون من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يتخذ إجراء لإنهاء العنف·
وقال أبو الغيط في المقابلة: ''يجب في هذا الظرف بالغ الصعوبة أن نظهر بعض المرونة وكيف نقنع الآخرين بمطالبنا لوقف إطلاق النار''·
وأضاف قائلاً: ''لو أن القرار تضمن فقرة واحدة·· ان مجلس الأمن يقرر الوقف الفوري للعمليات العسكرية (الإسرائيلية) وإطلاق الصواريخ (الفلسطينية) وان مجلس الأمن يطالب الأطراف بالالتزام بهذا الموقف، أتصور أن ذلك كان أحسن كثيراً من أن نضع قراراً يتضمن الإدانة (للهجمات الإسرائيلية)''·
وقدم دبلوماسيون عرب مشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي يطالب بإنهاء الهجمات الإسرائيلية على غزة ويصفها بأنها تستخدم قوة ''مفرطة'' و''غير متناسبة''·
وانفض اجتماع للمجلس يوم الأربعاء دون إجراء اقتراع على المشروع· ووصف مندوبون غربيون المشروع بأنه غير متوازن ويركز بشكل شبه كامل على أعمال إسرائيل·
وأعلنت جامعة الدول العربية أن اللجنة الوزارية العربية المشكلة من المجلس الوزاري العربي ستتوجه إلى نيويورك خلال اليومين المقبلين·
وقال نائب الأمين العام للجامعة العربية المشرف على قطاع الشؤون السياسية السفير أحمد بن حلى في تصريح صحفي أمس إن اللجنة الوزارية ستكون برئاسة وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل والأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، لافتـــــــاً إلى أن اللجنة ستباشر مهمــــــــتها في مجلس الأمن الدولي للعمل على الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي على غزة·
وأضاف بن حلى أن المجموعة العربية في نيويورك باشرت مهامها بالدعوة لعقد جلسة لمجلس الأمن الدولي من أجل إصدار قرار يلزم إسرائيل بالوقف الفوري للعدوان ورفع الحصار وفتح المعابر وإنهاء سياسة العقاب الجماعي وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وضمان تنفيذ هذه الالتزامات لتحقيق التهدئة·
وأوضح أن اللجنة الوزارية ستعد تقريراً حول نتائج مهمتها لرفعه إلى الاجتماع الذي سيعقده مجلس جامعة الدول العربية فور انتهاء هذه المهمة·
وتضم اللجنة الوزارية كلاً من السعودية والجامعة العربية - رئيساً - إلى جانب مصر وقطر وسوريا والأردن وفلسطين ولبنان والمغرب وليبيا باعتبارها العضو العربي في مجلس الأمن

اقرأ أيضا

مطالب بإعلان الطوارئ الصحية بسبب دخان الحرائق في أستراليا