ترجمة عزة يوسف تعتبر النجمة نيكول كيدمان رمزاً للأناقة والوقار والعصرية. وليس مستغرباً أن تستمر في مسيرتها على الشاشة حتى مع اقترابها من عامها الخمسين حيث كشفت مؤخراً عن أربعة مشاريع أفلام في مهرجان كان السينمائي. غير أن اللافت، وفق موقع «hello giggles»، أن نعلم أن هذه الشخصية ذات الصفات المذهلة لا تستجيب دائماً بشكل مثالي للمفاجآت، بل إن رد فعلها يكون غريباً. وخلال مشاركتها مؤخراً في البرنامج الكوميدي «جراهام نورتون شو»، كشفت نيكول أنها لا تحب المفاجآت، بل إنها تعاني من قروح البرد جراء الصدمة. ووصفت نيكول حادثة وقعت في عيد ميلادها الـ30، عندما اكتشفت حفلاً مفاجئاً لعيد ميلادها وصدمت لرؤية والدتها، التي كانت قد حادثتها عبر الهاتف معتقدة أنها في أستراليا ولكنها جاءت عبر رحلة جوية، ما جعل نيكول في حالة جمود طوال الليلة.