الاتحاد

أخيرة

اتهام كارلا بسرقة عنوان ألبومها الغنائي

لم يحقق ألبوم كارلا بروني الثالث ''كأن شيئا لم يكن''، الذي صدر الاسبوع الماضي والذي يعد أول أسطوانة تطلقها منذ أن أصبحت سيدة فرنسا الأولى، النجاح المتوقع، وعلاوة على ذلك اتهمها مطرب فرنسي مغمور بأنها أخذت عنوان أحد ألبوماته·
وقال مطرب فرنسي مغمور يدعى تيري ديسو إن عنوان ألبوم كارلا بروني الجديد تم اقتباسه من أحد عناوين أسطوانته الذي قام هو بنفسه بإنتاجه عام ·2003
وأكد ديسو أن بروني اتهمته بإصدار حكم مسبق، كما هدد بأنه سيطرح ألبومه الجديد تحت عنوان ''شخص ما قال لي'' وهو نفس عنوان إحدى أسطوانات بروني التي ربحت عنها جائزة الأسطوانة الذهبية في فرنسا·
ونفى الناطق باسم بروني بيتران دو لابي هذه الاتهامات بشكل قاطع، مؤكدا أن العنوان تم استلهامه من صورة لشقيقها المتوفى· وقال لابي: ''لقد أرادت أن تقوم بتكريم أخيها المتوفى، وفي نفس الوقت تشير إلى وضعها الجديد باعتبارها سيدة فرنسا الأولى''·
وأشار لابي إلى أن الألبوم كان ينبغي أن يحمل عنوان ''ملاذ''، إلا أنه تقرر في النهاية أن يصبح ''كأن شيئا لم يكن''·
وقالت الشركة المنتجة للألبوم إن 14100 نسخة منه قد بيعت في اول يومين من تسويقه واحتل المرتبة الثالثة في ترتيب مبيعات الالبومات على ما افادت مصادر مهنية·
واكتفت ''ناييف'' شركة الاسطوانات التي تتعامل معها زوجة الرئيس الفرنسي، بالإشارة في بيان إلى أن الألبوم حل مباشرة في المرتبة الثالثة في تصنيف مبيعات الالبومات في الاسبوع الممتد من الاحد في السادس من يوليو الى 12 من الشهر ذاته· ولم توضح عدد الالبومات الذي بيع· وتفيد ارقام حصلت وكالة فرانس برس عليها ان 14100 نسخة بيعت من الالبوم في غضون يومي 11 و12 يوليو· وتصنيف افضل الألبومات تضعه مؤسسة ايفوب اسبوعيا بالاستناد الى المبيعات التي حصلت من الأحد الى السبت عبر عينة من المتاجر التي تمثل السوق· وابدت شركة الاسطوانات ''رضاها'' عن حلول الألبوم في المرتبة الثالثة·

اقرأ أيضا