عربي ودولي

الاتحاد

المستوطنون يقتحمون الأقصى واعتقالات في الضفة

فلسطينيون يشتبكون مع قوات الاحتلال بعد هدم منزل قرب الخليل أمس (أ ف ب)

فلسطينيون يشتبكون مع قوات الاحتلال بعد هدم منزل قرب الخليل أمس (أ ف ب)

رام الله، غزة، عبدالرحيم حسين، علاء مشهراوي

اقتحم مستوطنون، باحات المسجد الأقصى المبارك أمس تحت حراسة جيش الاحتلال، فيما دنست شرطة الاحتلال مصلى باب الرحمة. وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية، بأن 36 مستوطناً، و45 طالباً يهودياً اقتحموا المسجد، ونفذوا جولاتهم الاستفزازية في باحاته وأدوا طقوسا تلمودية.
كما أوضحت الدائرة، بأن عددا من عناصر شرطة الاحتلال الخاصة اقتحموا مصلى باب الرحمة بأحذيتهم، ونفذوا جولة استفزازية.
في غزة، رشت طائرات إسرائيلية مزارع وأراض فلسطينية، في المناطق القريبة من السياج الشرقي الفاصل شرقي قطاع غزة، بالمبيدات الكيميائية ما أدى إلى تدميرها.
وقالت منظمات حقوقية في بيان إن عمليات الرش طالت الأراضي الزراعية في المناطق الشرقية الممتدة من شمال شرق البريج في محافظة الوسطى وشرق محافظة غزة وشرق مدينة بيت حانون في محافظة شمال غزة. وتشير عمليات الرصد والتوثيق لتلك المنظمات إلى أن قوات الاحتلال شرعت في عمليات الرش منذ العام 2014 وأن الأضرار الناتجة عن عمليات الرش طالت آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية.
في غضون ذلك، طالب عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح، عزام الأحمد، بضرورة الإسراع في انعقاد المجلس المركزي، واتخاذ قرارات نهائية وواضحة من جانب القيادة الفلسطينية، لأن الإسرائيليين يبنون كل أسبوع وكل شهر وكل سنة مستوطنات جديدة، ويضمون أراضي جديدة.
وقال للإذاعة الرسمية الفلسطينية أمس، إن وجود السلطة الفلسطينية أصبح في مهب الريح.
إلى ذلك، شن الجيش الإسرائيلي فجر أمس حملة دهم وتفتيش بالضفة الغربية والقدس تخللها اعتقال عدد من الشبان، فيما هدمت جرافاته منشآت في بيت جالا. وقامت قوات الاحتلال بحملة اعتقالات في صفوف الفلسطينيين، واعتقلت 11 شخصا أغلبهم من بلدة العيساوية.
وأصيب شاب بالرصاص خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الذي اقتحم فجر أمس مدينة جنين ومخيمها. وفي بيت لحم، هدمت جرافات الاحتلال، أمس، بيوتا متنقلة وخيمة في بير عونة ببيت جالا، للمرة الخامسة، وجرفت شارعين في قرية الولجة، كما هدمت منزلا يأوي عشرة أفراد في منطقة الديرة شرق بلدة يطا، بحجة عدم الترخيص.
وهدمت إسرائيل، أمس أساسات مدرسة بيرين الأساسية جنوب الخليل، القريبة من مستوطنة «بني حيفر»، دون سابق إنذار.
من جهة أخرى، أكَّد نادي الأسير الفلسطيني، أمس أن محكمة عسكرية اسرائيلية في معتقل قد قبلت استئناف النيابة العامة العسكرية التي طالبت فيه رفع حكم الأسير أيهم صباح (18) عامًا، من (35) عامًا إلى السّجن المؤبد. وقررت المحكمة الحكم عليه بالسّجن المؤبد.
ولفت النادي إلى أن الحكم المؤبد بحق الفتى أيهم صباح، ليس استثناءً بل قاعدة تسير عليها المحاكم الإسرائيلية حتى وإن كان الأسير قاصرًا، عدا عن فرض تعويضات بأكثر من مليون شيكل.
والأسير صباح من سكان رام الله، واُعتقل في تاريخ 18 فبراير 2016 وكان يبلغ في حينه 14 عامًا بعد إصابته برصاص الاحتلال، ووجهت له المحكمة تهمة قتل جندي إسرائيلي طعنا.

اقرأ أيضا

ترامب يقوم بأول زيارة رسمية إلى الهند اليوم