الاتحاد

الرياضي

«المنازعات» تلزم «الإمارات» بسداد مستحقات بوصفارد وعبد الرحمن

دبي (الاتحاد) - قررت غرفة فض المنازعات باتحاد كرة القدم برئاسة المستشار عيسى بن حيدر في اجتماعها أمس الأول بمقر الاتحاد في دبي، قبول الشكوى المقدمة من اللاعب محمد أحمد بوصفارد ضد نادي الإمارات شكلاً، وألزمت النادي بتسديد 290 ألف درهم للاعب، عبارة عن المبلغ المستحق عن إنهاء العقد بالتراضي، كما ألزمت النادي بسداد 32 ألف درهم للاعب عبارة عن مكافآت الصعود إلى دوري المحترفين والفوز بمباراة الشباب السعودي ودبا الفجيرة. كما قرر اجتماع الغرفة قبول الشكوى المقدمة من نادي الشارقة على اللاعب غانم بشير شكلاً، وإلزامه بعقده مع نادي الشارقة، ورفض الدعوى المضادة.
وحول الدعوى التي تقدم بها اللاعب علي محمد عبد الرحمن ضد نادي الإمارات قررت الغرفة قبول الشكوى شكلاً، وفي الموضوع إلزام نادي الإمارات بأن يؤدي مبلغ 445 ألف درهم إلى اللاعب، وهو مجموع المبالغ المستحقة عن دفعتي التعاقد، وراتب يونيو 2001 ونصف راتب يوليو 2011. كما ألزمت النادي بسداد مكافآت الصعود إلى دوري المحترفين ومكافأة الفوز في مباراتي نادي الشباب السعودي ودبا الفجيرة فور تحديدهما من قبل مجلس الإدارة إلى اللاعب، إضافة إلى إلزام النادي بالرسوم.
واتخذت الغرفة قراراً آخر يقضي بإلزام نادي الإمارات بسداد مبلغ 210 آلاف درهم إلى اللاعب عمر عبد المحسن المناعي، عبارة عن كامل قيمة مستحقاته المالية لدى النادي، وفقاً لاتفاقية إنهاء العقد بالتراضي، وإلزام نادي الإمارات بالرسوم، ويذكر أن جميع قرارات غرفة فض المنازعات قابلة للطعن لدى لجنة الاستئناف.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!