الاتحاد

الاقتصادي

لاند روفر تستعد لإطلاق سيارتين للاستخدامات الرياضية

لاندروفر إل آر إكس

لاندروفر إل آر إكس

بدأت خطط تطوير طرازات لاند روفر تتضح بعد انقضاء 8 أشهر على استحواذ مجموعة تاتا الهندية عليها· وظهرت بواكير التطور الجديد من خلال الإعلان عن سيارتين جديدتين للاستخدامات الرياضية ينتظر إطلاقهما عامي 2011 و2012 على التوالي هما (فينتورا) Ventura المبنية على منصّة (لاند روفر فريلاندر)، و(لاند روفر إل آر إكس) ذات الأبواب الخمسة·
وتقضي خطة (تاتا) ببناء السيارة الرياضية ذات المقاعد السبعة (فينتورا) عام 2012 والتي ينتظر أن تحظى برواج كبير في سوق السيارات العائلية بالنظر لندرة طرازات السيارات ذات الأبواب السبعة في الأسواق وخاصة منها ذات الخصائص الرياضية من رباعيات الدفع· ويبدو بوضوح بالنسبة للمحللين أن (تاتا) بدأت بتنفيذ خطتها التي ترمي إلى إخضاع سيارات لاند روفر كلها إلى المعطيات الحقيقية للأسواق والشروط والدواعي البيئية·
وكانت مجموعة (تاتا) الهندية العملاقة فازت في معركة امتلاك شركتي (جاكوار) و(لاند روفر) الإنجليزيتين مقابل 2 مليار دولار في 30 ديسمبر 2007 بعد ستة أشهر متواصلة من المفاوضات· وانتصرت بذلك على شركتين منافستين في هذه الصفقة هما (ماهيندرا أند ماهيندرا) الهندية لصناعة السيارات، ومجموعة (ون إكويتي) الأميركية· وكانت بعض الصحف نقلت تقريراً عن جيجار شاه خبير شؤون الاستحواذ في مومباي قوله في معرض التعقيب على صفقة الاستحواذ: (تدخل هذه الصفقة في إطار الخطة الطموحة التي تعتمدها شركة تاتا للاستحواذ على المزيد من التكنولوجيات الصناعية المتطورة تمهيداً لاختراق كافة الأسواق العالمية من دون استثناء)· ويوحي تحضير السيارتين الجديدتين للإطلاق خلال هذه المدة القصيرة، بعزم شركة لاند روفر على توسيع قائمة طرازاتها لأول مرة إلى ثمانية وبما يشير إلى بوادر لحدوث تغيرات كبيرة في الاستراتيجيات الإنتاجية للشركة·
واستعارت الشركة اسم (فينتورا) من اسم مقاطعة جميلة تقع إلى الشمال من مدينة لوس أنجليس بولاية كاليفورنيا الأميركية، كما أن هذا الاسم يحمل الكثير من الشبه اللفظي مع اسم (أدفينشير) أو (المغامرة) الذي سبق لها أن أطلقته على العديد من الطرازات الخاصة ذات الإصدار المحدود· ومن المنتظر أن تبدأ لاند روفر بعرض النسختين التجريبيتين لكل من (فينتورا) و(إل آر إكس) في معارض السيارات المقبلة·
وسوف يتم بناء (فينتورا) فوق منصّة سيارة الاستخدامات الرياضية (لاند روفر فريلاندر) من أجل تسهيل عمليات التجميع بالرغم مما طرأ على التركيب الهندسي للهيكل من تغيير بعد أن أصبحت ذات 7 مقاعد· كما شهدت السيارة الجديدة الكثير من التطور فيما يتعلق بهندسة التجهيز الداخلي وبحيث تصبح بديلاً ناجحاً لأختها الكبرى (فيلاندر)· واقتضت كل هذه التعديلات أن تصبح (فينتورا) أكثر طولاً وعرضاً حتى تتمكن من استضافة سبعة ركاب في حيّز كافٍ·
وسوف تحتفظ (فينتورا) بنظام الدفع الرباعي الدائم للعجلات الأربع إلا أنها ستخضع أيضاً لعملية (تخسيس) تنقص من وزنها الإجمالي من أجل تخفيض معدل إطلاق غاز ثاني أوكسيد الكربون في الجو، وهو الهدف الذي يقع في قمة أولويات الشركة الهندية ذات الأصل الإنجليزي· ومن المتوقع أن يتم تجهيز (فينتورا) بمحركين اختياريين بحيث تبلغ سعة محرك الأساس 2,0 لتر وتبلغ 2,2 لتر في محرك الديزل· وسوف يقترن المحركان بناقل سرعة يدوي أو آلي تستخدمه الآن شركتا فورد وفولفو·
وإلى ذلك، تعمل شركة لاند روفر الآن على بناء نسخة هجين مبنية فوق منصة السيارة ذات الاستخدامات الرياضية (فريلاندر)· ويوحي هذا المشروع بتوجّه شركة لاند روفر إلى التركيز على بناء كل طرازاتها المقبلة بحيث تستجيب للقوانين الرامية إلى الحفاظ على البيئة من خلال زيادة فعالية المحركات في حرق الوقود· وأما السيارة الجديدة ذات الأبواب الخمسة (إل آر إكس)، فتبدو أقرب إلى سلسلة (رينج روفر) منها إلى سلسلة (لاند روفر)، وتتميز بمظهرها الرياضي الرشيق·وقررت شركة لاند روفر بناء 70 ألف سيارة من كل من الطرازين الجديدين سنوياً أو ما يساوي عدد ما يتم إنتاجه من (فريلاندر)·

نقلاً عن مجلة ''أوتوكار''

اقرأ أيضا

باكستان تدشن مشروع بناء 5 ملايين منزل