الاتحاد

الرياضي

لامبارد عبقري وفق نتائج اختبار الذكاء

أكدت نتائج اختبارات قياس الذكاء والقدرات العقلية لفريق تشيلسي والتي قامت بها شركة متخصصة في إجراء مثل هذا النوع من الاختبارات أن فرانك لامبارد سجل معدلات لم يسبق لها مثيل وفق ما ذكره أحد الأطباء الذين قاموا باجراء القياسات، وأكد الطبيب أنه لم يسبق له رؤية نتائج مثل تلك التي حققها نجم وسط فريق تشيلسي·
وكانت هناك فكرة سائدة في أوساط من لا يهتمون بمجال كرة القدم مفادها أن من يمارسون هذه اللعبة غالباً ما يمتلكون درجات متوسطة وأحياناً منخفضة من الذكاء، على اعتبار أن رصيدهم الحقيقي هو القوة الجسدية واللياقة البدنية·
ونظراً لأن غالبية النجوم لم يتمكنوا من الحصول على درجات علمية مرموقة ولم يسجلوا نجاحات كبيرة على المستويات التعليمية والعلمية، لكن أحدا لم يلجأ لاختبار علمي مقنن لقياس ذكاء اللاعبين، وهو اختبار الـ (IQ) المخصص لقياس مستويات الذكاء والقدرات العقلية بشكل علمي·
والفكرة السائدة حول انخفاض مستويات ذكاء اللاعبين فجرت السؤال التالي: هل يوجد أذكياء وعباقرة في عالم الرياضة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص؟، وإذا كانت الاجابة بالإيجاب، كان السؤال المطروح، من هو اللاعب الأكثر ذكاءً في فريق تشيلسي اللندني؟·
وحول درجة ذكاء قائد الفريق جون تيري، أكد الطبيب أنه يحتل الثالث، فيما رفض ذكر أي أسماء للاعبين الذين سجلوا معدلات منخفضة، كما رفض التحدث عن أرقام ومعدلات محددة لأي لاعب، حيث أن تلك الأرقام تعد من الأسرار التي لا يجب الكشف عنها إلا بموافقة اللاعب نفسه·
ووفقاً لصحيفة التايمز اللندنية فإن هذا النوع من الاختبارات لا يهدف إلى قياس ذكاء اللاعب بالدرجة الأولى، ولكن هدفه الكشف عن مشاكل أو عيوب صحية في الدماغ على إثر العنف الكبير الذي تحويه كرة القدم· وتهدف مثل هذه الاختبارات إلى اتخاذ اجراءات استباقية لتجنب السكتات الدماغية والأمراض الخطيرة في الدماغ بقدر الامكان، على اعتبار أن نتائج اختبار الذكاء غالباً ما تشير إلى سلامة خلايا المخ ومراكز التفكير، وهي الإجراءات الطبية التي يتم اتخاذها في أندية كرة القدم الأوروبية بشكل دوري

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»