الخميس 27 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
«بلدية الظفرة» تطلق مبادرة لتوزيع 600 سلة رمضانية
«بلدية الظفرة» تطلق مبادرة لتوزيع 600 سلة رمضانية
الثلاثاء 23 مايو 2017 23:29

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة) تبدأ بلدية منطقة الظفرة تنفيذ مبادرة لتوزيع 600 سلة رمضانية على الأسر المتعففة، ضمن مجموعة من المبادرات التي سيتم تنفيذها خلال عام الخير، بحسب المهندس عتيق خميس حمد المزروعي مدير عام بلدية منطقة الظفرة بالإنابة، مؤكداً أن البلدية أطلقت مبادرة (رمضان غير في عام الخير)، وذلك انسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون 2017 هو عام الخير، وانطلاقاً من المسؤولية الاجتماعية لبلدية منطقة الظفرة للتخفيف عن الأسر المتعففة. وأوضح المزروعي أن البلدية ستقوم بإجراء تخفيض استثنائي لأسعار المواد الغذائية غير المدعومة بنسبة 25% خلال شهر رمضان المبارك، وذلك بهدف توفير جزء من احتياجات المجتمع المحلي لمواطني المنطقة وموظفي البلدية، للتخفيف من غلاء الأسعار ومشاركتهم فرحتهم في هذه الأيام المباركة، مشيراً إلى أن بلدية منطقة الظفرة أكملت كل الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان من حيث توفير المواد الغذائية بمراكز التوزيع على مستوى مدن المنطقة الست (مدينة زايد، المرفأ، ليوا، غياثي، السلع ومدينة دلما)، مشيراً إلى أن البلدية بدأت تخفيض أسعار المواد الغذائية اعتباراً من الرابع عشر من شهر مايو الحالي ويستمر تخفيضها حتى نهاية شهر رمضان المبارك. وتحرص بلدية منطقة الظفرة على تقديم أفضل الخدمات انطلاقاً من رؤيتها الرامية إلى توفير نظام بلدي ذي كفاءة عالمية يحقق التنمية المستدامة المنشودة، ويعزز معايير جودة الحياة في إمارة أبوظبي، ويوفر متعة وسهولة العيش لسكان المنطقة الغربية في منطقة جاذبة تتميز ببيئتها الصحية ومظاهرها الحضرية من خلال توفير بنية تحتية وخدمات بلدية مميزة. وضمن المبادرات التي أطلقتها بلدية منطقة الظفرة، بالتعاون مع جميع قطاعات البلدية وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية، مبادرة شهر رمضان المبارك تحت شعار «تجارة لن تبور» لإغاثة الشعب الصومالي الشقيق. وتتضمن المبادرة توفير المواد الغذائية والمياه والكسوة للأسر المتضررة من النزاعات والحروب. وتأتي هذه المبادرة من البلدية لمد يد العون للفقراء في دولة الصومال خلال شهر رمضان المبارك، من منطلق المشاركة في المسؤولية التكافلية والمساندة الإنسانية التي يدعو لها ديننا الحنيف للتخفيف عنهم وإسعادهم وإدخال البهجة في نفوسهم. كما أطلقت بلدية منطقة الظفرة منظومة جديدة لإدارة الإيرادات والتحصيل المالي، تشتمل على نظام التحصيل العام الموحد الذي يتيح الرقابة على كل أنواع الإيرادات، وخدمة الدفع عن طريق البطاقات الائتمانية في جميع مراكز الخدمة التابعة للبلدية، حيث أصبح بإمكان متعاملي بلدية منطقة الظفرة الدفع النقدي أو الدفع عن طريق البطاقات الائتمانية. كما تم الربط بشكل كامل مع بنك أبوظبي الوطني، ما سيوفر آلاف الأوراق سنوياً والجهد والوقت على الطرفين. ومن المقرر أن يتم توفير خدمات إضافية ضمن هذه المنظومة مثل الدفع عن طريق الهاتف الذكي، وجميع وسائل الدفع الإلكتروني المتاحة، وأصبح من السهل إصدار تقارير الإيرادات مفصلة، كما يمكن متابعة تدفق الإيرادات بشكل دوري من خلال التقارير التابعة لمنظومة الإيرادات، والذي من شأنه تقليل نسبة الأخطاء ورفع مستوى أداء إدارة الإيرادات في بلدية منطقة الظفرة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©