الاقتصادي

الاتحاد

«دائرة الطاقة» تعزز التعاون مع «آيرينا»

الفلاسي وفرانشيسكو لا كاميرا مدير آيرينا خلال توقيع الاتفاقية بحضور الحوسني (من المصدر)

الفلاسي وفرانشيسكو لا كاميرا مدير آيرينا خلال توقيع الاتفاقية بحضور الحوسني (من المصدر)

خالد الغيلاني (أبوظبي)

وقعت دائرة الطاقة في أبوظبي مذكرة تفاهم مع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا)، بهدف تبادل الخبرات والممارسات واستعراض الرؤى في تطوير منظومة التدريب وبناء القدرات وتعزيز كفاءة واستدامة الطاقة وتحفيز مسيرة تحول الطاقة في أبوظبي.
قال المهندس محمد بن جرش الفلاسي وكيل دائرة الطاقة «تعمل دائرة الطاقة وفق استراتيجية طموحة تهدف إلى الارتقاء بقطاعات الطاقة وتعزيز كفاءة استخدامات الطاقة وصولاً إلى تحقيق التنمية المستدامة في إمارة أبوظبي.
ومن أجل هذا الهدف نعمل على عقد العديد من الشراكات الدولية التي من شأنها أن تدعم خطط الإمارة ورؤيتها المتمثلة في التحول تدريجياً نحو الاقتصاد الأخضر وتنمية مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة، وذلك بما يحقق توجهات الحكومة نحو الارتقاء بكافة القطاعات وتحقيق الاستدامة الاقتصادية والمجتمعية والبيئية وخلق مستقبل أفضل للأجيال القادمة».
وبحسب مذكرة التفاهم، سيعمل الجانبان على تحديد أوجه التعاون الممكنة وتعزيز الحوار والسعي لتفعيل المواقف المشتركة بما يخدم الأهداف الاستراتيجية للجانبين.
وتشمل مجالات التعاون التي تغطيها مذكرة التفاهم، العمل على وضع سيناريوهات الطاقة المعدة لإمارة أبوظبي، ومراجعة الاستراتيجيات والخطط والسياسات المتعلقة بشؤون الطاقة وتأثيرها، ودراسة الآثار الاجتماعية والاقتصادية والبيئية للتحول في مجال الطاقة والسياسات ذات الصلة، ووضع نماذج التخطيط والتوقع والمنهجيات المستخدمة، وعمل ترابط بين كيفية استخدام وإدارة المياه والطاقة، ورسم خطة طويلة الأجل لتكامل ومرونة أنظمة الطاقة من أجل زيادة حصة الطاقة وتقنياتها، وتصميم سوق الطاقة، والعمل على التعاون في الفعاليات الكبرى مثل معرض إكسبو 2020.
إلى ذلك، أعلنت دائرة الطاقة في أبوظبي أمس عن إطلاق «منصة دائرة الطاقة للابتكار»، والتي تهدف إلى دعم توجهات إمارة أبوظبي لتحفيز الابتكار.
وتستهدف المنصة استقطاب المبتكرين وخبراء القطاع، وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والطلبة وأفراد المجتمع محلياً وإقليمياً وعالمياً للمشاركة بالابتكارات والأفكار الإبداعية الداعمة لقطاع الطاقة والاستدامة البيئية على مستوى الطاقة، حيث تتيح المنصة لزوّارها إمكانية تقديم ابتكاراتهم وفق فئات رئيسية في مجال الطاقة والاستدامة.
وقال عبد الله الخميري، المدير التنفيذي للشؤون الاستراتيجية في دائرة الطاقة في أبوظبي: «تؤمن دائرة الطاقة بدورها في دعم توجهات حكومة إمارة أبوظبي لدعم وتعزيز مبادئ الابتكار كأحد مقومات الارتقاء بالمجتمع المحلي والتحضير لمستقبل أكثر استدامة ورفاهية.
واليوم، نضع أمام كل المبتكرين وأصحاب الأفكار الإبداعية المهتمين بقطاع الطاقة نافذة جديدة لتقديم ابتكاراتهم ومقترحاتهم لتطوير قطاع الطاقة في أبوظبي ودعم قدرته على تحقيق التحوّل المنشود ودعم مبادئ أمن الإمداد والمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتحقيق الاستدامة البيئية».
إلى ذلك، أكدت الدكتورة نوال الحوسني مندوب الإمارات في الوكالة الدولية للطاقة المتجددة «آيرينا» لـ «الاتحاد» إن دورة العام الحالي من أسبوع أبوظبي للاستدامة شهدت العديد من الفعاليات التي تسهم في في تعزيز كفاءة واستدامة الطاقة وتحفيز مسيرة تحول الطاقة في أبوظبي.
وأوضحت أن أسبوع أبوظبي للاستدامة شهد توقيع العديد من الاتفاقيات وتنظيم الفعاليات التي تسهم في تعزيز التعاون بين الجهات المهتمة بالاستدامة.

اقرأ أيضا

آمال تخفيض الإنتاج تقفز بأسعار النفط