الاتحاد

الاقتصادي

اليورو يتراجع أمام الين وسط عمليات جني أرباح

لندن (رويترز) - تراجع اليورو والدولار أمام الين أمس، مع قيام المستثمرين بجني الأرباح من الرهان مؤخراً على هبوط العملة اليابانية، مع التوقعات بسياسة نقدية توسعية من جانب البنك المركزي الياباني.
وبدد اليورو مكاسبه المبكرة التي حققها، بعدما قال وزير المالية الياباني تارو اسو إن الحكومة اليابانية ستشتري سندات تصدرها آلية الاستقرار الأوروبية، وهي صندوق الإنقاذ الدائم لمنطقة اليورو، في تحرك لم يترك تأثيراً يذكر على الين. وارتفع اليورو لأعلى مستوى في الجلسة عند 115,25 ين من نحو 114,60 ين بعد تصريحات اسو، لكنه سرعان ما بدد مكاسبه.
وقال خبراء إن هذا القرار لن يؤثر بشكل يذكر على الين، لأن اليابان ستشتري على الأرجح سندات آلية الإنقاذ، مستخدمة احتياطيات النقد الأجنبي الموجودة لديها بالفعل. وهبط اليورو 0,5% إلى 114,54 ين، متراجعاً من أعلى مستوى في 18 شهراً عند 115,995 ين الذي سجله في الثاني من يناير على منصة التعاملات إي.بي.إس.
وتراجع الدولار لأدنى مستوى أثناء الجلسة أمام الين إلى 87,23 ين مع قيام المستثمرين بجني الأرباح من صعوده مؤخراً. وانخفض الدولار في أحدث تحرك إلى 87,40 ين، متراجعاً من مستوى 88,48 ين الذي لامسه يوم الجمعة الماضي، وهو أعلى مستوى منذ يوليو 2010.
وتماسك اليورو أمام الدولار عند 1,3124 يورو، مرتفعاً من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع عند 1,2998 الذي سجله يوم الجمعة. ومن دون بيانات اقتصادية مهمة اليوم، فإن اليورو سيظل متماسكاً قبل اجتماع البنك المركزي الأوروبي المقرر غداً الخميس ومزادات سندات إسبانية وإيطالية صوب نهاية الأسبوع.

اقرأ أيضا

«أرامكو» تتجاوز تريليوني دولار في ثاني أيام التداول