الأربعاء 19 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عربي ودولي
«الخارجية» اليمنية تدين «محاولة اغتيال» ولد الشيخ
الثلاثاء 23 مايو 2017 15:05

صنعاء، عدن (الاتحاد) دانت وزارة الخارجية اليمنية «محاولة الاغتيال» التي تعرض لها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ بإطلاق النار بصورة مباشرة على سيارته ظهر أمس بالقرب من مطار صنعاء من قبل عناصر تابعة للانقلابيين الحوثيين وحلفائهم. وحملت وزارة الخارجية قوى الانقلاب في صنعاء «كامل المسؤولية على هذا الاعتداء البربري على المبعوث الأممي»، وقالت في بيان «لا يمكن لأي طرف أن ينفذ هكذا اعتداء في قلب العاصمة صنعاء التي تحكمها القوى الانقلابية بالحديد والنار، دون ترتيب وتنسيق مسبق مع القيادات العليا لقوى الانقلاب». وأضافت «هذا الاعتداء الذي يأتي في الوقت الذي يبذل فيه المبعوث الأممي مساعيه من أجل السلام، وتجنيب المواطنين اليمنيين ويلات الحرب، خاصة مع قدوم شهر رمضان المبارك، يمثل أعلى درجة الاستخفاف والتحدي للمجتمع الدولي من قبل هذه الميليشيات التي لا تؤمن بالسياسة أو الحوار لحل الوضع القائم في اليمن». ودعا البيان الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى الإدراك بأن «من يعتدي على الأمم المتحدة وممثلها، لن يتخلى عن نهجه العدواني تجاه الشعب اليمني وجيرانه، وعلى المجتمع الدولي إعادة المكانة والهيبة للأمم المتحدة من خلال التنفيذ غير المشروط للقرار الأممي 2216». وكان نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي، أجرى اتصالاً هاتفياً بالمبعوث الخاص إسماعيل ولد الشيخ أحمد قبل توجه الأخير إلى صنعاء، أكد خلاله دعم الحكومة اليمنية لجهوده من أجل السلام، وفقاً للمرجعيات الثلاث. واعتدى العشرات من أنصار المتمردين الحوثيين، أمس على موكب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد خلال مغادرته مطار صنعاء فور وصوله العاصمة اليمنية لإجراء محادثات مع الانقلابيين للدفع بعملية السلام المتعثرة منذ أغسطس. وذكر شهود عيان لـ«الاتحاد»، أن العشرات من الحوثيين تجمعوا في مطار صنعاء، ومنعوا موكب إسماعيل ولد الشيخ من المرور، وهم يرددون هتافات معادية للأمم المتحدة ومبعوثها لليمن، قبل أن يقدموا على رشق الموكب بعبوات مياه فارغة. وأشاروا إلى أن ذلك تسبب بإعاقة مرور الموكب الأممي نحو 20 دقيقة قبل أن تتدخل حراسة الموكب، وتفض المحتشدين بإطلاق النيران في الهواء. وأفادت مصادر إعلامية بتعرض موكب المبعوث الأممي لإطلاق نار خلال مغادرته المطار الذي يسيطر عليه المتمردون الحوثيون. ووصل ولد الشيخ صباح، أمس إلى صنعاء في زيارة تهدف لإحياء عملية السلام المتعثرة، وبحث إمكانية وقف إطلاق النار خلال شهر رمضان. ومن المتوقع أن يلتقي المبعوث الأممي ممثلين عن جماعة الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس المخلوع علي صالح. واستبق الحوثيون وصول مبعوث الأمم المتحدة إلى صنعاء بمهاجمة دور المنظمة الدولية وجهود ولد الشيخ، وذلك في تصريح نشره المتحدث الرسمي باسم الجماعة محمد عبدالسلام على صفحته في موقع «فيسبوك».

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©