الاتحاد

دنيا

عصابة مكسيكية تدفن ضحاياها في مراكز ترفيه

مكسيكو سيتي (د ب أ) - أعلنت الشرطة المكسيكية عن عثورها على 25 جثة في منتجع أكابولكو الواقع في ولاية جيريرو جنوبي البلاد. وقالت الشرطة المكسيكية في الولاية أمس الأول إنها عثرت أيضا على 15 جثة أخرى في مركز للتسوق يقع في ضاحية مدينة جيريرو الواقعة على المحيط الهادي وكانت 14 جثة منها مقطوعة الرأس.
وعثر بالقرب من الجثث على رسائل تهديد من عصابات مخدرات ترجح الشرطة المكسيكية أنها منسوبة إلى “خواكين التشابو جوزمان”، أقوى زعماء عصابات المخدرات في المكسيك. وقالت الشرطة إن جرائم القتل الأخرى وقعت في مناطق مختلفة من مدينة جيريرو (نحو 400 كيلومتر جنوب العاصمة مكسيكو سيتي)، وتشهد وحدات الشرطة في المنتجع حالة قصوى من الاستنفار الأمني بسبب العنف المتزايد هناك.

اقرأ أيضا