الاتحاد

أخيرة

سبايك لي يدعو إلى منح الأوسكار بـ «نظــام الحصـص»

واشنطن (أ ف ب)

دعا المخرج الأميركي سبايك لي أمس الأول إلى إرساء نظام للحصص في جوائز الأوسكار، على خلفية الجدل الدائر حالياً بشأن نقص التنوع في الترشيحات بعدما أقصت قائمة المرشحين النهائيين لنيل هذه الجوائز الممثلين والممثلات السود عن المنافسة للسنة الثانية على التوالي.
وأوضح أنه لا يدعو إلى مقاطعة شاملة لحفل توزيع الجوائز المقرر تنظيمه في 28 فبراير المقبل إلا أنه يعتزم شخصياً عدم المشاركة فيه، وقال في تصريحات لقناة «إيه بي سي» الأميركية: لم أستخدم يوماً كلمة مقاطعة.
وأضاف هذا المخرج المولع برياضة كرة السلة «أنا لن أذهب إلى الحفل كذلك الأمر بالنسبة لزوجتي لكن يمكن لأي شخص القيام بما يحلو له، في هذه الليلة سأحضر مباراة لفريق نيويورك نيكس في قاعة ماديسون سكوير جاردن».
ورداً على سؤال عما إذا كان ينادي بإرساء نظام حصص في هذا الحفل الأبرز لتوزيع الجوائز في عالم السينما، أجاب سبايك لي «نعم. لا يمكن دائماً التذرع بالعذر القديم بشأن عدم القدرة على إيجاد مرشحين مؤهلين... هذه ليست سوى حماقات».
وتابع المخرج في إشارة إلى أكاديمية فنون السينما وعلومها المسؤولة عن توزيع جوائز الأوسكار «كل ما تسوقه الأكاديمية لا يعدو كونه مسرحية رديئة».
ويتم اختيار الممثلين والممثلات المتأهلين للمنافسة على الفوز بالجوائز من جانب أكثر من ستة آلاف عضو في هذه الأكاديمية النافذة بغالبيتهم من الرجال البيض والكبار في السن.

اقرأ أيضا