الاتحاد

الاقتصادي

اتصالات تحقق 5,1 مليار درهم أرباحاً خلال النصف الأول

عملاء في أحد أفرع  اتصالات  التي حققت نمواً في الأرباح وعدد المشتركين

عملاء في أحد أفرع اتصالات التي حققت نمواً في الأرباح وعدد المشتركين

حققت مؤسسة الإمارات للاتصالات ''اتصالات'' نمواً في أرباح النصف الأول من العام الحالي بنسبة 37,1%، وحققت 5,118 مليار درهم في الأرباح الصافية عن الفترة المذكورة مقابل 3,732 مليار درهم عن الفترة المماثلة من العام الماضي، بحسب بيان صحفي صادر عن الشركة أمس·
وذكر البيان أن الإيرادات الموحدة زادت خلال النصف الأول من العام 2008 بنسبة 24 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من العام ،2007 لتبلغ 12,443 مليار درهم مقابل 10,059 مليار درهم، باستثناء حق الامتياز الاتحادي عن أرباح استبعاد أسهم في شركة ''اتحاد اتصالات''، كما ازدادت اأباح التشغيل بواقع 555 مليون درهم لتصل إلى 4,035 مليار درهم مقابل 3,480 مليار درهم، فيما ازدادت الأصول الصافية للمجموعة بنسبة 19 بالمائة بواقع 4,809 مليار درهم، حيث وصلت إلى 30,704 مليار درهم مقابل 25,231 مليار درهم، كما زادت أرباح كل سهم إلى 0,85 درهم مقابل 0,62 درهم لفترة المقارنة ذاتها·
وقال محمد حسن عمران، رئيس مجلس إدارة الشركة: ''استطاعت (اتصالات) خلال النصف الأول من العام 2008 تحقيق نتائج مالية مميزة، وترافق هذا الأداء مع نجاح تشغيلي كبير، حيث حققت المؤسسة نمواً في مختلف المجالات، حيث ارتفعت توصيلات الهاتف المتحرك بنسبة 7% بالمائة ليصل عدد الخطوط الإجمالية إلى 6,83 مليون مشترك، في حين زاد عدد الخطوط الثابتة إلى 1,35 مليون خط، وفي المقابل وصل عدد المشتركين في خطوط الإنترنت إلى 1,02 مليون مشترك''·
وأضاف عمران أن الشركة حققت خلال العام 2008 قفزة نوعية تعد الأكبر على الصعيد العربي والثانية على الصعيد العالمي، حيث قفز مركزها المالي إلى المرتبة 219 صعوداً من 444 في العام ،2007 وذلك ضمن قائمة ''الفايننشال تايمز'' لأكبر 500 شركة عالمية من حيث القيمة السوقية في عام ،2008 ووصلت قيمة ''اتصالات'' أكثر من 142 مليار درهم·
وأشار البيان الصحفي إلى أنه تطبيقاً للمرسوم الملكي السعودي القاضي بتخفيض مساهمة المؤسسين في شركة اتحاد اتصالات إلى 20% خلال السنوات الثلاث الأولى من تاريخ التأسيس، خفضت ''اتصالات'' مساهمتها في الشركة من 35% إلى 26,25% وتسلمت المؤسسة العائد من الاستبعاد الذي بلغ 1,784 مليار درهم·
وأكد عمران أن الأداء المستمر في الصعود يؤشر بشكل واضح إلى سير ''اتصالات'' نحو تحقيق هدفها الاستراتيجي الرامي لأن تكون بين أكبر عشر شركات عالمية في قطاع الاتصالات خلال السنوات الثلاث المقبلة، حيث تحتل اليوم المرتبة 14 عالمياً·
وترافق النجاح المالي والتشغيلي في ''اتصالات''، مع التركيز على الشفافية والوضوح فيما يتعلق ببياناتها وأعمالها، حيث صنفت المؤسسة ضمن القائمة الماسية للشركات المبادرة بالإفصاح عن بياناتها المالية للعام ،2007 وذلك وفقاً لتقييم هيئة الأوراق المالية والسلع والتي قامت بتكريم ''اتصالات'' تقديراً لمبادرتها في الإفصاح عن بياناتها·


وأشار البيان إلى أنه على صعيد الخدمات، عززت ''اتصالات'' مكانتها عالمياً وإقليمياً عبر امتلاكها أكبر شبكات التجوال الدولي في المنطقة من خلال ارتباطها مع 510 مشغلين يغطون أنحاء الكرة الأرضية، وبهذا يبقى عملاء ''اتصالات'' على اتصال دائم خلال تجوالهم في أكثر من 186 دولة، كما تقدم ''اتصالات'' خدمات أكثر تقدماً لعملائها أثناء التجوال الدولي مثل الاطلاع على بريدهم الشخصي والاتصال الدائم بشبكة الإنترنت من خلال خدمة ''بلاك بيري'' التي تعمل في أكثر من 120 دولة·
كما قدمت ''اتصالات'' لمشتركيها خلال العام 2008 خدمة )ةذفََّّ(، بحيث يتمكن عملاء المؤسسة من استخدام الإنترنت أثناء تجوالهم الدولي في أكثر من 60 ألف موقع تنتشر في 150 دولة حول العالم·
واستعرض البيان الصحفي أبرز الخدمات التي أطلقتها ''اتصالات'' خلال العام ،2008 ومنها خدمات الدفع باستخدام )حُقىٌم خئ(، والتي تتيح لعملاء ''بنك الإمارات وبنك دبي الوطني'' إمكانية تسديد قيمة مشترياتهم باستخدام الهواتف المتحركة، وإطلاق خطوط الإنترنت المؤجرة بسرعات عالية تتراوح بين 200 ميجابت في الثانية وحتى 1 جيجابت في الثانية، إضافة لإطلاق خدمة إضافة الصور مباشرة إلى ألبومهم على الموقع الإلكتروني الشهير )ئفكمقًُُ(، من خلال إرسالها عبر رسالة متعددة الوسائط وعدد من الخدمات الأخرى·

اقرأ أيضا

40.5 مليار درهم قيمة مشروع تنفذه "إعمار" في بكين