هدى جاسم، وكالات (بغداد)- كشف مقرر مجلس النواب العراقي (البرلمان) محمد الخالدي أمس أن رؤساء الجمهورية والوزراء والبرلمان اتفقوا على عقد اجتماع للرئاسات الثلاث اليوم لبحث الأزمة السياسية قبيل انعقاد القمة العربية في بغداد. فيما قتل ثلاثة أشخاص، واعتقلت القوات الأمنية 22 شرطياً وحارساً موظفين في سجن مؤقت في مدينة كركوك بمحافظة التأميم، بعد فرار 19 مسجوناً، كما اعتقلت ثمانية أشخاص في محافظة بابل. وقال الخالدي أمس إن اجتماع الرؤساء الثلاثة سيناقش عقد المؤتمر الوطني قبيل قمة بغداد. وأضاف أن “الرئيس العراقي جلال طالباني اتفق مع رئيس الحكومة نوري المالكي ورئيس مجلس النواب أسامة النجيفي على عقد اجتماع للرئاسات الثلاث يوم الأحد”. وذكر أن “ الاجتماع سيناقش عقد الاجتماع الوطني قبيل انعقاد القمة العربية التي ستعقد في بغداد للخروج بموقف موحد خلال القمة”. من جانبه دعا المالكي اللجنة التحضيرية للاجتماع الوطني العراقي إلى إكمال عملها، مشيراً إلى ضرورة انعقاده في أبريل المقبل. وقال بيان صدر عن مكتبه إن المالكي “جدد دعوته لعقد الاجتماع في الأسبوع الأول من الشهر المقبل، أي الأسبوع الذي يلي عقد القمة العربية في بغداد”. أمنيا قتل ثلاثة أشخاص أمس برصاص مسلحين في حادثين منفصلين بمدينة الموصل في محافظة نينوى. وفي بغداد أصيبت امرأة بسقوط صاروخ كاتيوشا في شارع فلسطين شرق بغداد. واعتقل الجيش العراقي مسلحا بعد إصابته خلال عملية دهم وتفتيش في ناحية اللطيفية جنوب العاصمة. وعثر الجيش خلال العملية على مخبأ للعتاد يحتوي على 230 قنبلة وستة صورايخ. وفي محافظة صلاح الدين قتل شرطي بهجوم مسلح نفذه مجهولون قرب منزله وسط قضاء سامراء. وفي محافظة الانبار قتل أحد عناصر الشرطة وأصيب اثنان آخران بانفجار عبوة استهدفت دوريتهم جنوب مدينة الفلوجة. وفي كركوك بمحافظة التأميم اعتقلت قوات أمنية 22 شرطيا وحارسا موظفين في سجن مؤقت في مدينة كركوك الشمالية النفطية بعد فرار 19 مسجونا، أغلبهم متهم بتهم إرهاب. وفر المسجونون من السجن الذي يقع داخل مجمع حصين للشرطة بوسط كركوك، صباح أمس الأول بعد أن أزالوا وحدة التهوية في دورة مياه واستخدموا بطانيات في الفرار عبر الفتحة. وفي بابل اعتقلت الشرطة ثمانية مطلوبين بتهم مختلفة في عمليات مداهمة لمنازلهم في ناحية جبلة شمال الحلة في إطار الخطط الأمنية الاحترازية الخاصة باستعدادات القمة العربية.