الاتحاد

حياتنا

قميص إلكتروني يراقب معدلات التنفس

سان فرانسيسكو (د ب أ)

ابتكر فريق من الباحثين في كندا، قميصاً إلكترونياً يمكنه مراقبة معدل تنفس الشخص الذي يرتديه، وهو ما يمهد الطريق أمام اختراع ملابس يمكن استخدامها لتشخيص أمراض الجهاز التنفسي أو متابعة حالة المرضى الذين يشكون من الربو أو أمراض الرئة المزمنة.
ويعمل القميص الإلكتروني الذي تم اختراعه في مركز علوم البصريات والضوئيات وأبحاث الليزر بجامعة لافال الكندية، من دون أسلاك أو أقطاب أو وحدات استشعار مثبتة على الجسم.
ونقل الموقع الإلكتروني الأميركي «ساينس ديلي» المتخصص في الأبحاث العلمية والتكنولوجيا عن الباحث يونس مصدق، رئيس فريق البحث قوله، إن «القميص مريح ولا يعوق حركة الجسم الطبيعية، وقد أظهرت اختباراتنا أن البيانات التي يتوصل إليها القميص الذكي يمكن الاعتماد عليها سواء كان المستخدم جالساً أو راقداً أو واقفاً أو حتى أثناء الحركة».
ويعتمد القميص الذكي على وحدة هوائية تمت خياطتها على مستوى الصدر، وهي تتكون من قطعة ألياف بصرية مجوفة مغلفة بطبقة رقيقة من الفضة من الداخل.
ويوضح مصدق أنه «من الممكن إرسال البيانات إلى هاتف محمول أو جهاز كمبيوتر في مكان قريب».
ويقول مصدق إن وحدة الألياف البصرية تقيس معدل الزيادة في محيط الحلق وحجم الهواء داخل الرئة.

اقرأ أيضا