الاتحاد

الاقتصادي

«مواصفات» تنفذ الحملة الرقابية الأولى في رمضان

شعار الهيئة

شعار الهيئة

دبي (وام)

نفذت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات» بالتعاون شركائها الاستراتيجيين أولى حملاتها الرقابية والتوعوية للتدقيق على مراكز بيع المنتجات الاستهلاكية، خاصة التي تروج عروضاً رمضانية.
وشملت الحملة أبوظبي ودبي والشارقة، خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان، وتضمنت التحقق من 30 منتجاً تم الحصول على عينات منها بواسطة الهيئة والشركاء في كل إمارة، فيما ركزت الحملة الرقابية والتوعوية على منتجات التمور والعصائر والمكسرات والحلويات الرمضانية والتوابل والأرز وغيرها من المنتجات التي يتم استهلاكها بشكل كبير في رمضان.
وقال عبد الله المعيني، مدير عام «مواصفات»، إن الحملة تمت بالتعاون مع مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة ومختبر دبي المركزي التابع لبلدية دبي ودائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة. واستهدفت التدقيق على المنتجات الرمضانية في أسواق الدولة والتأكد من مطابقتها لمتطلبات اللوائح الفنية الخاصة بالعبوات، والتأكد من مصداقية العروض الخاصة بشهر رمضان المبارك، من حيث كمية المنتج وبطاقة البيان ونسب الزيادة المعلنة على المنتجات، وكذا توعية الموردين وأصحاب منافذ البيع بأهمية التقيد بالمتطلبات الإلزامية الصادرة عن «الهيئة» ومنع التلاعب والتضليل، لافتاً إلى أن «مواصفات» استهدفت تغطية أكبر عدد من المنتجات المعروضة في منافذ البيع.
وحذر المعيني من أن غرامة مالية ستكون في انتظار التجار المتلاعبين أو غير المكترثين بالأنظمة واللوائح، مشيراً إلى أن العقوبة لكل من خالف المواصفات القياسية المعتمدة الإلزامية الصادرة هي الحبس وغرامة لا تقل عن 30 ألف درهم أو بإحدى العقوبتين مع مصادرة المواد والمنتجات المخالفة.

اقرأ أيضا

إدارة "المركزي" الإماراتي تعقد اجتماعها الرابع هذه السنة