الاتحاد

الإمارات

رائحة من جهاز تكييف تتسبب في ذعر «طالبات ثانوية»

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

تسبب انتشار رائحة من جهاز تكييف في أحد مرافق مدرسة للتعليم الأساسي برأس الخيمة في إخلاء 812 طالبة ومعلمة، وحالة من الذعر لطالبات المدرسة، ونقل 10 منهن إلى المستشفى بسبب تعرضهن إلى حالة إغماء.
وقال العميد محمد عبد الله الزعابي، مدير إدارة الدفاع المدني في رأس الخيمة: «إن هذه الواقعة تتمثل تفاصيلها في ورود بلاغ إلى غرفة العمليات صباح يوم أمس من قبل إحدى الموظفات العاملات في المدرسة، بانتشار رائحة من جهاز تكييف في أحد مرافق المدرسة، ليتم على إثرها إرسال فرق الاختصاص بسرعه للتعامل مع الحالة».
وذكر أنه بمجرد وصول الفرق إلى موقع المدرسة قامت على الفور في مباشرة إخلائها من 742 طالبة، و70 من المعلمات والإداريات، حيث إن الواقعة أسفرت عن حالة من الذعر والخوف بين الطالبات، ونقل 10 منهن إلى المستشفى بعد تعرضهن إلى حالة إغماء.
وأشار إلى أن الفرق قامت بعد التأكد من خلو الموقع من الطالبات والعاملات في الهيئة التدريسية والإدارية بالتوجه لمصدر انبعاث الروائح والدخان لعمل المعاينة المطلوبة في ذلك، حيث لم يتضح وجود أي حريق يذكر. ومن جهتها، أشارت مصادر طبية إلى أن كلاً من مستشفيي إبراهيم بن حمد عبيدالله وصقر استقبلا أمس 10 طالبات تعرضن لحالات اختناق وإغماء بسيط.

اقرأ أيضا

نصف مليون زائر للحديقة الإسلامية بالشارقة خلال 5 سنوات