الاتحاد

ملحق دنيا

«الهدهد».. طائر أنيق يحب العزلة والهدوء

وجود الهدهد في مكان معيّن  دليل على نظافته ونقائه وخلوّه من الملوثات

وجود الهدهد في مكان معيّن دليل على نظافته ونقائه وخلوّه من الملوثات

ماجدة محيي الدين (القاهرة)

الهدهد طائر مميز في شكله الجميل وتكوينه المتفرد والريش الذي يزين رأسه وكأنه تاج، وصفه العلماء بأنه من طيور الغابة الخجولة التي تحب العيش منفردة، ويتراوح لون جسده بين الكستنائي ولون القرفة البني، له أجنحة وذيل مخططة بالأبيض والأسود، ورأس يعلوه عرف بارز، ويبلغ طول الهدهد ما يقارب 27 - 30 سم، ويتواجد في المناطق الدافئة والجافة التي تعتبر مفتوحة نوعاً ما، كما تتواجد أنواع أخرى في أقصى الشمال وبحر البلطيق.
ويعيش الهدهد في السهول والتلال التي يصل ارتفاعها لحوالي 1500 متر، كما يتواجد في المروج والحدائق والبساتين وبجوار المدن والقرى، ويتكون نظامه الغذائي من اليرقات والديدان والحشرات، ويعتبر طائر الهدهد مفيداً بسبب تناوله العديد من الحشرات التي تسبب أضراراً للبيئة، ويمتاز بأنه فصيلة من الطيور التي تحتوي على العديد من الأنواع.
يعتبر الهدهد من الطيور الهادئة، المحببة، ويعدّ وجوده في مكان معيّن دليلاً على نظافته ونقائه وخلوّه من الملوثات كالمبيدات الكيميائيّة، ويمتاز بمشيه الهادئ، حيث يمشي مختالاً وبخطوات هادئة، ويعدّ المظهر العام للريش على رأسه دليلاً على حالته، حيث يرفعه إلى الأعلى عند شعوره بالخوف، ويخفضه إلى الأسفل كدليل لشعوره بالأمان والاطمئنان، وعند شعوره بالتهديد والخطر يقوم برش سائل سيئ الرائحة ذي لون أسود من ذيله، من شأنه أن يبعد العدو عنه وعن صغاره، ويمتاز بقوّة الإبصار لديه، والتي أنعم الله بها عليه، حيث تساعده على رؤية أماكن وجود الماء، وهو من الطيور المحظور صيدُها أو أكلُها.
ومن الصفات الغريبة للهدهد أنه يختلف في بناء عشة عن باقي الطيور، فهو يبحث عن الثغور في جزوع الأشجار أو المنحدرات أو الثغور في الجدران في المدن ليقوم بتهيئتا ليصبح عُشّاً له.
عادة تضع الأنثى بين 4 - 7 بيضات يكون لونها في البداية بين الأزرق والأخضر، لكن سرعان ما تتحول إلى اللون البني، وتبقى فترة الحضانة بين 14 - 20 يوماً تظل فيها الأنثى على البيض ويحضر لها الذكر الطعام. لتخرج الأفراخ الصغيرة من دون ريش عمياء، ويقوم الأب والأم بإحضار الطعام إلى الصغار في العش لمدة 26 - 32 يوماً، وعندما تصبح الأفراخ الصغيرة طيوراً يمكنها الاعتماد على نفسها.
يعيش الهدهد في المتوسط لمدة 10 سنوات، ويضم 9 سلالات مختلفة تختلف عن بعضها في ألوان الريش وسلوكياتها وأنواع الحشرات التي تتناولها، والهدهد من الطيور المهاجرة خاصة الهدهد الأوروبي، فهو يحب الأجواء الدافئة، لذلك فهو يهاجر من الشمال إلى الجنوب في الشتاء.
الهدهد من الطيور بطيئة السرعة، فهو يعد من الفرائس السهلة المفضلة لدى الصقور.

 

اقرأ أيضا

«فطوركم سحورهم» للحد من الاستهلاك وحفظ النعمة