الاتحاد

عربي ودولي

الرئيس الأوغندي يعلن نشر قوات أفريقية في الصومال


المليشيات تستعد للانسحاب من مقديشو
كمبالا - 'الاتحاد': في الوقت الذي أعلنت فيه المليشيات الصومالية المسلحة استعدادها لإخلاء العاصمة مقديشو لإتاحة الفرصة لعودة الحكومة الصومالية الجديدة من المنفى، أعلن الرئيس الأوغندي أن قوات من دول الهيئة الحكومية للتنمية في شرق أفريقيا (إيجاد) ستقوم بالانتشار في الصومال في الأيام القادمة، بموافقة أو بدون موافقة المليشيات الصومالية المسلحة·
وأكد يوري موسفيني رئيس الدورة الحالية لمنظمة 'الإيجاد 'لدى مخاطبته لاجتماع الخبراء العسكريين لدول المنظمة في كمبالا أمس أن تأمين نجاح حكومة الرئيس المنتخب عبدالله يوسف تعتمد على انتشار قوات لحفظ السلام وان ذلك سيتم في الأيام القادمة بموافقة أمراء الحرب الصوماليين أو بدون موافقتهم موضحا' أن منظمة 'الإيجاد' في الوقت الراهن على استعداد لنشر 10 آلاف جندي بينهم ألفا جندي أوغندي لفترة ثمانية اشهر يتم خلالها جمع أسلحة المليشيات وتدريب جيش صومالي قادر على فرض السلام وحفظ الأمن، وأكد موسفيني أن على زعماء القارة الأفريقية عدم السماح لزعماء الحرب بإفشال جهود المصالحة الصومالية·
من جهته أعلن موسى سودي يلحو أحد زعماء المليشيات المسلحة في مقديشو لـ'الاتحاد' انهم على استعداد لسحب قواتهم من مقديشو وتجميعها في معسكرات الجيش الصومالي السابقة خارج العاصمة لإتاحة الفرصة لعودة الحكومة الصومالية من المنفى دون الاستعانة بقوات من دول الجوار لعملية حفظ السلام، وأكد يلحو الذي يشغل منصب وزير التجارة في الحكومة الصومالية الجديدة أن معارضتهم لانتشار قوات من دول الجوار تعود إلى تخوفهم من أن يؤدي ذلك إلى تجدد القتال وإعادة الأزمة الصومالية إلى المربع الأول لأن دول الجوار شاركت بشكل مباشر أو غير مباشر في الحرب الأهلية الصومالية·
أما الجنرال إماما امبابزي وزير الدفاع الأوغندي فقد أكد لـ'لاتحاد' أن اجتماع الخبراء العسكريين لدول منظمة 'الإيجاد' والذي يسعى لوضع اللمسات الأخيرة لنشر قوات أفريقية لحفظ السلام في الصومال قد اختتم أعماله دون التوصل لقرار واضح· وأكد الجنرال الأوغندي أن منظمة 'الإيجاد' بصدد إعادة قرار مفوضية الاتحاد الأفريقي بتكليفها نشر قوات لحفظ السلام في الصومال لإعادة صياغته ليتم بموجب القرار الجديد تحديد الدول التي ستشارك في تشكيل القوات الأفريقية في ظل الخلافات الصومالية حول استقبال قوات أفريقية لحفظ السلام، وأوضح امبابزي أن على الاتحاد الأفريقي أيضا' النص بشكل واضح على مهمة القوات وعددها وجهات تمويلها·
في الوقت الذي اشارت فيه مجموعة المراقبة الدولية في تقريرها للامم المتحدة للتهديد الذي تمثله الاسلحة غير المشروعة على الحكومة الصومالية الجديدة شهدت العاصمة مقديشو اغتيال إمام مسجد' موسى بوقر' بوسط المدينة مما اعاد الى الاذهان الهجمات المسلحة المجهولة على ائمة المساجد· كما شهدت تظاهرات رافضة لنشر قوات سلام افريقية·

اقرأ أيضا

الكرملين: بوتين لا يعتزم تهنئة رئيس أوكرانيا الجديد