الاتحاد

عربي ودولي

أوباما يؤكد لعباس العمل معه لتحقيق السلام دون إبطاء

عائلة فلسطينية تتناول وجبة في الهواء الطلق قرب أنقاض منزلها في غزة

عائلة فلسطينية تتناول وجبة في الهواء الطلق قرب أنقاض منزلها في غزة

أكد الرئيس الاميركي باراك اوباما في اتصال هاتفي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس امس، انه ''سيعمل معه كشريك من اجل تحقيق السلام دون إبطاء في المنطقة'' كما أفاد مسؤولون فلسطينيون· وقال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينه ''ان الرئيس اوباما ابلغ الرئيس عباس ان هذا اول اتصال يجريه مع رئيس اجنبي بعد ساعات من توليه منصب الرئاسة''·
واضاف ابو ردينه ان اوباما اكد للرئيس عباس ''انه سيعمل وادارته من اجل تحقيق السلام في المنطقة وسيبذل كل جهد ممكن لتحقيق ذلك دون ابطاء وبأسرع وقت ممكن''·
وتابع ابو ردينة ان اوباما قال ''انه وادارته سيعملان مع الرئيس عباس كشريك لحقيق السلام في منطقة الشرق الاوسط، ومن اجل بناء المؤسسات الفلسطينية وإعادة الإعمار في الاراضي الفلسطينية''·
وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ''ان الرئيسين اتفقا على العمل سوية وبشكل مشترك من اجل تحقيق السلام دون ابطاء، وانه سيستمر بالعمل مع الرئيس عباس كشريك''· واوضح عريقات ان الرئيس عباس اكد لاوباما انه سيبذل كل جهد ممكن لتحقيق السلام في عهد ادارته·
واعتبر امين سر منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه ''لم نتوقع سرعة الاتصال من قبل الرئيس اوباما الذي كان المبادر بذلك''· واضاف ''ولكن نعتبر ان هذه رسالة لكل الاطراف المعنية وهي تاكيد ان الشعب الفلسطيني له عنوان واحد هو الرئيس ابو مازن''·
وفي القدس صرح نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي حاييم رامون امس،بأن اسرائيل لا تتوقع تغييرا في السياسة الاميركية في الشرق الاوسط في عهد الرئيس الجديد باراك اوباما· وقال رامون في مقابلة مع الاذاعة العامة ان ''سياسة الولايات المتحدة لن تتغير في جوهرها بالتأكيد''· واضاف ان ''هذه السياسة تقوم على مبدأين هما مكافحة الارهاب وضرورة التوصل الى سلام على اساس دولتين''·
وذكَّرَ النائب عن حزب ''الليكود'' المعارض يوفال ستينيتز، بتصريحات اوباما خلال حملته الانتخابية حول دعمه لاسرائيل· وقال ''انني واثق بأن باراك اوباما سيقيم بعد انتخابات فبراير (في اسرائيل) علاقات ممتازة مع بنيامين نتانياهو (زعيم الليكود) على رأس الدولة، بعدما اجرى معه محادثات مثمرة''·
وقال نتانياهو الذي ترجح استطلاعات الرأي ان يكون رئيس الوزراء المقبل في انتخابات فبراير، يوم الثلاثاء، ان باراك اوباما يتفهم ''يأس'' الاسرائيليين· وقال نتانياهو لإذاعة الجيش الاسرائيلي قبل ساعات من تنصيب اوباما رسميا في واشنطن: ''تشكل لدي الانطباع بأن باراك اوباما يتفهم جيدا يأسنا وضراوة الاعداء الذين نقاتلهم''· ويشير زعيم الليكود اكبر احزاب المعارضة اليمينية، بكلامه هذا الى حركة ''حماس''·
وتابع نتانياهو ان اوباما ''يفهم ايضا المخاطر الناتجة عن حيازة ايران سلاحا نوويا''· وكان اوباما قد صرح يوم الاحد الماضي، بأنه سيشكل فريقا قادرا على العمل على عملية السلام في الشرق الاوسط فور توليه مهامه· وقالت صحيفة ''واشنطن بوست'' انه يعتزم تعيين السناتور المتقاعد جورج ميتشل ''مهندس السلام'' في ايرلندا الشمالية، مبعوثا خاصا الى الشرق الاوسط، مكلفا خصوصا النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين·
وكان قد ميتشل اوصى في تقرير اعده في عام 2001 عن اسباب الانتفاضة الفلسطينية الثانية، باتخاذ اجراءات ثقة والعودة الى مفاوضات السلام، وتجميد كامل للاستيطان اليهودي في الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 ويرفض ''الليكود'' هذا المطلب بشكل قاطع·
ومن جهة اخرى،اكدت حركة حماس امس، ان الرئيس الأميركي الجديد باراك أوباما ''أمام اختبار جديد'' فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، مؤكدة انها ''ستحكم عليه من خلال سياساته وخطواته العملية على الأرض''·
وقال فوزي برهوم في مؤتمر صحفي في جباليا في قطاع غزة ''ان الرئيس الأميركي الجديد باراك اوباما امام اختبار جديد بما يتعلق بالقضية الفلسطينية ومصالح الشعب الفلسطيني وحقوقه المسلوبة''·
واضاف ''سنحكم عليه من خلال سياساته وخطواته العملية على الأرض، ومدى استفادته من أخطاء الادارات الأميركية السابقة ، وسياساتها الخارجية المجحفة والمجرمة، وخصوصا ولاية الرئيس بوش رأس الشر في العالم، والذي صدر الارهاب والقتل الى كثـــــير من دول المنطقة ودمر سمعة الشعب الأميركي''· واكد ''لذا فعلى اوباما ان يحترم خيار الشعب الفلسطيني ويدعم حقوقه المسلوبة، وحقه في الدفاع عن نفسه بعيدا عن اي ضغوطات من أي طرف أو أي تحيز لصالح العدو الصهيوني'

اقرأ أيضا

الاحتلال يغلق الضفة وغزة كلياً لعدة أيام