واشنطن (وكالات) أعلنت وزارة الخزانة الأميركية إدراج زعيمين قبليين يمنيين على قائمة المشمولين بالعقوبات بتهمة علاقتهما بتنظيم «القاعدة في جزيرة العرب». وفي بيان صادر عن وزارة الخزانة، مساء أمس الأول، قالت إن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة «أوفاك»، أدرج اسمي هاشم محسن عيدروس الحميد، وخالد علي مبخوت العرادة في لائحة العقوبات، بتهمة قيامهما بتسهيل نقل الأسلحة والمال وحركة الأفراد دعماً لتنظيم «القاعدة في جزيرة العرب»، حسب ما ورد في البيان. وأشار مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأميركية في بيان، إن هذه العقوبات «تهدف إلى تعطيل شبكات الدعم المالي لقادة تنظيم القاعدة الإرهابيين في اليمن».