عمر الحلاوي (العين) كشفت الهيئة الإسلامية والأوقاف في مدينة العين عن مبادرة بالتنسيق مع المؤسسات المختصة لترجمة خطبة الجمعة وكتب علمية معتمدة من الهيئة لذوي الاحتياجات الخاصة «أصحاب الهمم» بالإضافة لتخصيص فرص سنوية لأداء مناسك الحج. وبدأت الهيئة تنفيذ تصاميم تناسب أصحاب الهمم في بناء المساجد الجديدة أو في صيانة المساجد القديمة وذلك ببناء دورات مياه خاصة للمعاقين ومداخل للمسجد. وقال عبد العزيز الغيثي مدير فرع الهيئة في مدينة العين إن الهيئة لديها مشروع كبير تعمل عليه بترجمة الخِطبَة لأصحاب الهمم بلغة الإشارة، لافتا إلى أن مسجد الشيخ سلامة حاليا به قاعة مخصصة للخطبة لأصحاب الهمم حيث إن عدد المصلين من الصم يبلغ نحو 30 مصليا كل جمعة، كما تقام محاضرات دينية للصم بمسجد الشيخة سلامة في مدينة العين. ولفت إلى توجيهات القيادة الرشيدة في مراعاة أصحاب الهمم بتوفير أفضل وسائل الراحة لهم في المساجد، لافتا إلى أن الهيئة طرحت مبادرة بتسجيل الحجاج من أصحاب الهمم على مستوى الدولة ثم يتم فرزهم وبعد اختيار المحددين للحج يختار الحاج الحملة التي يريدها، حيث نجحت الهيئة العام الماضي في أداء عدد من أصحاب الهمم لمناسك الحج.